العالمية كلفتها 3 أشهر فقط... هكذا وصلت ميا خليفة!

غوى أبي حيدر | 7 تموز 2018 | 20:00

عندما نسمع اسم ميا خليفة، نعتقد أنّها قضت سنوات في صناعة الأفلام الإباحية ولهذا هي الأولى على المواقع... لكن وقعتم بالفخ! 

ميا خليفة لم تعمل في المصلحة لسنوات ولم تصل إلى هذه الشهرة العظيمة في مدة طويلة... فكل ما احتاجت إليه هو 3 أشهر لأنّ النوعية أهم من الكمية، فلا يمكننا أن ننكر أنّ كاريزما ميا وجاذبيتها هما نوعٌ من الموهبة! 

ففور انطلاق فيديوات ميا عام 2014، أصبحت الأولى على موقع بورن هاب لتتوقف مسيرتها في العام ذاته تاركةً بضع فيديوات فقط... 

الأولى عالمياً

حتى اليوم تمكنت ميا من أن تصبح الأولى في العالم الإباحي حيث تحتل المرتبة الثانية في المواقع المعروفة بينما تمكنت من حصد لقب أكثر ممثلة إباحية يتم البحث عنها في 2016 و2017.

اليوم تبلغ ثروة ميا التي كلفتها 3 أشهر من العمل حوالى 3 ملايين دولار وهذا بحسب احصاءات في 2017 وتمكنت الممثلة من نيل شهرة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي وحصدت 8.4 ملايين متابع على انستاغرام بالإضافة إلى تخصيص أغنية لها باسمها كانت جزءاً من وصولها إلى هذا العدد من المتابعين!

وما ساهم أيضاً بشهرة ميا هو كونها محترفة من أصول عربية، جنسية لا نشهدها كثيراً في الأفلام المحترفة، واستخدامها الحجاب في الفيديوات مع تصوير مشاهد بخلفيات عربية! 

طبعاً شهرة السوشال ميديا اليوم تمنحها ربحاً مادياً غير مصرح عنه! للأسف تقول ميا إنّ من بين 8.4 ملايين متابع، 3% يحبونها فعلاً بينما الباقي موجودون لأسباب أخرى كالتفرج على سيقانها و70% موجودون ليعبروا عن كرههم لها!

أوقفوا الكره تجاه ميا، فالأمر كلفها 3 أشهر، أكثر مما ستكلفكم طاقتكم السلبية!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.