هذه هي المدة التي قضاها نيمار وهو يسقط ويتدحرج على الأرض!

جاد محيدلي | 6 تموز 2018 | 17:00

لا شك أن بطولة كأس العالم التي تقام هذه السنة في روسيا هي حقاً غريبة ومثيرة للجدل، فخرجت الكثير من الفرق الكبيرة والمهمة كألمانيا والأرجنتين وإسبانيا، وأتى ذلك مقابل صعود فرق كانت تعتبر متواضعة ولم يكن متوقعاً وصولها الى هذه المرحلة. بالإضافة الى ذلك، برز حصول بعض "الألاعيب" والحركات التمثيلية التي بدت للجماهير وبشكل واضح أنها مقصودة، بالتأكيد نحن نتكلم عن النجم نيمار، الذي إنتشر إسمه منذ بداية المونديال في مواقع التواصل الإجتماعي وتحول الى مصدر لإطلاق النكات وتركيب الصور والفيديوات حول وقوعه على أرض الملعب بإستمرار الملعب وتدحرجه بطريقة غير منطقية.

وفي هذا الإطار، تم الكشف عن الوقت الذي قضاه نيمار على الأرض خلال مباريات كأس العالم هذه السنة. واللافت في الأمر أنه وعلى الرغم من لعبه 4 مباريات فقط، أي ما يعادل 360 دقيقة، فقد أمضى نيمار 14 دقيقة وهو جالس على الأرض يمسك أطرافه ويصرخ ألماً أو يتحرج بإستمرار. نعم، 14 دقيقة حتى الآن! هذه المدة بالتأكيد تعتبر طويلة بالنسبة الى عدد المباريات، فجلوس على الأرض يعادل 840 ثانية أو ثلاث دقائق ونصف في كل لعبة!

الحركات البهلوانية التي قام بها نيمار والتي لم يصدقها أحد، حتى جماهير البرازيل، دفعت الناشطون والرواد في مواقع التواصل الى السخرية منه، حتى شركة KFC للوجبات السريعة سخرت منه عبر إعلان يظهر فيه لاعب في كرة القدم وهو يتدحرج في الملعب على الطرقات حتى يحصل أخيراً على الدجاج المقلي.


لكن وعلى الرغم من الغضب العام تجاه تصرفاته الغريبة، قال المهاجم البلجيكي روميلو لوكاكو الذي يواجه نيمار اليوم: "بالنسبة الي هو ليس ممثلاً. اللاعبون الذين يلعبون ضده يوجهون اليه حركات قاسية. لديه صفات خارجة عن المألوف وأعتقد أنه في المستقبل سيكون أفضل لاعب في العالم وأنا سعيد للغاية باللعب ضده للمرة الثانية".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.