25000 دولار وتتحوّلين إلى "باربي"!

حمدي حجازي | 11 تموز 2018 | 11:00

تحوّلت امرأة تُدعى مارتينا أوليفورو إلى شبيهة لعروسة "باربي" الشهيرة بعد أن تمكنت من خسارة نصف وزنها، والقيام بعدد من العمليات الجراحية. وتقوم مارتينا بارتياد صالة الألعاب الرياضية أربع مرات في الأسبوع، بالإضافة إلى ارتداء مُحدِّد الخصر لمدة تصل إلى 15 ساعة في اليوم، كما تستخدم الشعر الصناعي والرموش الصناعية لتحقيق مظهر أحلامها.

وكما ذكر موقع جريدة "الدايلي ميل" البريطانية، فقد قررّت تقليل وزنها في عام 2012 لأنها كانت بدينة وتشعر بالتوتر من نظرات الجميع إليها، عندما كانت تزن نحو 135 كيلوغراما . وتقول: "قبل أن أبدأ بخسارة وزني كنت امرأة جميلة، لكنني شعرت بأنني أستطيع أن أبدو أفضل مما كنت عليه، ولذلك قمت باتباع نظام غذائي وغيّرت أسلوب حياتي لأتحوّل من قياس 26 أو 28، ووزن نحو 135 كيلوغراما، في عام 2012 إلى قياس ثمانية، ووزن 68 كيلوغراما، في عام 2015"، وتكشف مارتينا بأنها فقدت الكثير من الوزن الذي تحاول الآن استعادته.

وأضافت: "في غضون ثلاث سنوات فقدت كل الوزن الذي كنت أرغب فيه، لكني أصبحت نحيفة جداً وبدأت في اكتساب الوزن، والوزن المثالي الذي أرغب فيه هو 82 أو 86 كيلوغراماً". وبعد فقدانها المذهل للوزن، بدأت مارتينا بصقل جسدها عن طريق الجراحة، بداية من شفط الدهون من الجسم بالكامل، فأجرت جراحة لشفط الدهون في عام 2015 من الذراعين، والظهر، والمعدة، والسيقان، ومن ثم تحويل تلك الدهون إلى مؤخرتها، التي فقدت من قياسها عندما فقدت كل هذا الوزن.

في شباط من هذا العام، قررت مارتينا إجراء تغيير آخر، وهو القيام بعملية حفر الغمازات، وقد أجرت عملية جراحية بسيطة لحفر غمازات في وجهها، كلفتها 650 دولارًا واستغرقت 30 دقيقة في أحد مراكز تجميل الوجه.

وعن ذلك التغيير قالت: "لقد أردت أن أبقى كما أنا، ولكنني احتجت إلى شيء لتليين وجهي، لأن لدي عظام خدّ عالية للغاية، لأننّي من أصل نيجيري، ولقد كانت الغمازات غريبة في البداية لكنني أحببتها".

كما أوضحت مارتينا أنها أنفقت ما يقرب من 25،000 دولار لتحسين مظهرها حتى الآن، ومن المقرر أن تقوم بجراحة تصغير الثدي وإعادة تشكيله في وقت لاحق من هذا العام. وقالت: "حلمي هو أن أبدو كدمية باربي، ولكن ليس باربي النحيلة، إنما باربي جميلة ولديها جسد متناسق وجذّاب، ذات ثدي متوسط الحجم مرفوع بشكل مثالي، ومعدة مُسَطّحة، وخصر صغير للغاية، ومؤخرة مستديرة، وسيقان مثالية".

وعلى الرغم من أنها لم تحقق بعد مظهرها المثالي، تقول إنها تجتذب الكثير من الاهتمام في الأماكن العامة، ويقوم الناس بالتحديق بها في الشارع، وتحصل على الكثير من التعليقات الإيجابية، وتجتهد كثيرا للحصول على "باربي" أحلامها.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.