روسي يعتزل لعب كرة القدم بعد خروج منتخبه من المونديال!

حسام محمد | 9 تموز 2018 | 12:31

أعلن المدافع في منتخب روسيا سيرغي إجناشفيتش، صاحب أكبر عدد من المباريات الدولية الروسية اعتزاله لعب كرة القدم، بعد خروج منتخب بلاده من نهائيات كأس العالم 2018. وخرج المنتخب الروسي، مستضيف البطولة من دور الثمانية للمونديال، يوم السبت 7 تموز، بعدما خسر بركلات الترجيح أمام منتخب كرواتيا حيث تعادل الفريقان مرة في الوقت الأساسي بهدف مقابل هدف ومرة أخرة في الأشواط الإضافية بهدفين مقابل هدفين.

وكان إجناشفيتش، والذي يبلغ من العمر 38 عاما، أحد العناصر الأساسية في تشكيل المنتخب الروسي، وهو أحد اللاعبين الذين كان لهم دور في وصول المنتخب إلى دور الثمانية. ويشار إلى أنّ المدافع الروسي شارك بـ 127 مباراة في المجمل مع المنتخب، وسجل تسعة أهداف عدا عن أنّه يحمل الرقم القياسي في عدد المباريات الدولية في روسيا، كما أنه قاد أيضا فريق "سيسكا موسكو"، للفوز بكأس الاتحاد الأوروبي عام 2005.

وقال إجناشفيتش في فيديو نشر عبر حساب المنتخب الروسي على موقع "تويتر": "هذه آخر كأس عالم أشارك فيها، وآخر بطولة وآخر مباراة في مسيرتي مع كرة القدم. موضحاً أنّه كان سينهي مسيرته مبكرا، لولا أهمية أن يلعب في كأس العالم، وأضاف "كأس العالم كانت حافزاً قوياً لي للاستمرار".

وتابع إجناشفيتش: "أي شيء من الممكن أن يحدث في كرة القدم، لكن هنا لا يوجد أحد غير راض، لا في غرفة الملابس ولا في الملعب، أخطط للحصول على رخصة التدريب في كانون الأول، وأود أن أصبح مدربا جيدا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.