فرنسا تجرّم التحرّش الجنسي في الشوارع بسبب هذا الفيديو!

حسام محمد | 4 آب 2018 | 14:00

بعد أيام من اندلاع موجة غضب في فرنسا، إثر انتشار فيديو لشاب يقوم بلكم امرأة بسبب منعه من إطلاق صفير ذي إيحاءات جنسية أمام مقهى في باريس، أقرّ البرلمان الفرنسي قانوناً يجرّم التحرّش في الشوارع.

وأجرت فرنسا تصويتا على القانون، والذي يواجه المتحرّش بموجبه غرامة فورية قد تصل إلى 750 أورو في إطار تشديد قوانين مكافحة العنف الجنسي.


وقالت مارلين شيابا وزيرة المساواة بين الجنسين وصاحبة اقتراح القانون الجديد لإحدى الإذاعات الأوروبية: "التحرش في الشارع لم يكن يعاقب عليه من قبل، ولكن من الآن فصاعدا سيعاقب عليه".

وكانت نسخة أولى من القانون قد تضمنت بندا ينص على أن القُصَّر دون الخامسة عشرة يفترض أنهم لن يوافقوا على ممارسة الجنس مع شخص أكبر سنا، لكن القانون الجديد ينص على أن ممارسة الجنس بين بالغ وقاصر لم يتجاوز الخامسة عشرة يمكن أن يعتبر اغتصابا إذا صدر حكم بأن القاصر ليس أهلاً للموافقة على ممارسة الجنس.

وقال مجلس الدولة الفرنسي، وهو أعلى سلطة قانونية في البلاد، إن النسخة الأولى يمكن أن تعتبر غير دستورية، في حين عبّرت شيابا بالقول: إن "المهم هو أن تجرم قوانين الجمهورية الفرنسية الإهانة والترويع والتهديد وملاحقة النساء في الأماكن العامة". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.