شجار بين شاب وفتاة مشهورين يشل حركة مطار في باريس!

حسام محمد | 6 آب 2018 | 12:00

عطّل شجار نشب بين مغنيي راب فرنسيين داخل مطار باريس، بعض الرحلات الجوية، بعد تدخل أنصار الفنانين في الشجار مما دفع الشرطة، للتدخل وفض الاشتباك. وبينت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، أن عراكاً بالأيدي نشب بين مغنيي الراب الفرنسيين المشهورين "كاريس" و"بوبا"، وانضم إليهما أشخاص آخرون، في صالة المغادرة في مطار أورلي الباريسي، ما تسبب بفوضى عارمة داخل المطار الدولي انتهت بتوقيف الشرطة الفرنسية للنجمين.

والتقى المغنيان المعروفان بعدائهما لبعضهما البعض، صدفة في المطار عندما كانا ينتظران الصعود على متن طائرة متجهة إلى برشلونة، حيث كان من المقرر أن يقيما حفلين منفصلين في عاصمة إقليم كاتالونيا الإسباني، وسرعان ما نشب شجار على درجة عالية من العنف بينهما، وشارك فيه أنصارهما.

وانتشرت عدة مقاطع مصورة على مواقع التواصل الاجتماعي التقطها أشخاص عابرون في المطار، وأظهرت كيف انتقل العراك إلى أحد المحلات التجارية في المنطقة الحرة من المطار واستخدمت علب العطور كأدوات للضرب والقذف بين الطرفين.

وبعد نحو ساعة من الواقعة نشرت إدارة المطار على حسابها في تويتر تغريدة تفيد بأن الشجار تسبب بتأخير بعض الرحلات: "وقع شجار بين المسافرين، لكن الشرطة تمكنت من السيطرة عليهم. وقد تم إغلاق صالة المغادرة الأولى. وسيتم تأخير الرحلات المغادرة منها".

ويشار إلى أن بوبا كان قد ساعد كاريس في الدخول إلى عالم الراب الفرنسي من خلال إطلاق أغنية مشتركة بعنوان "كلاش" في العام 2012، غير أن الخصام سرعان ما دب بين الصديقين ليتحولان إلى عدويين يفضل أن لا يلتقيا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.