بسبب صدّام حسين... انسحاب نادٍ عراقي من مباراة على أرض الجزائر!

حسام محمد | 14 أيلول 2018 | 19:00

في حادثة غريبة، انسحب نادي القوة الجوية العراقي من مباراة على أرض المستضيف نادي اتحاد العاصمة الجزائري، قبل نهاية مباراتهما في بطولة كأس العرب للأندية بنحو 25 دقيقة، علماً أن النتيجة كانت تشير إلى تقدم اتحاد العاصمة بهدفين مقابل لا شيء.

وجاء انسحاب نادي القوة الجوية رداً واعتراضاً على هتافات الجمهور الجزائري الذي هتف "الله أكبر صدام حسين"، والتي اعتبرها البعض هتافات عنصرية أدت إلى إيقاف المباراة. وقال محمد عامر العزاوي مصور الفريق بينما كان طاقم الفريق محاصراً في غرف الملابس في تصريح لإحدى الوكالات: "الهتافات كانت بحق أحد المكونات الرئيسية في العراق، الأمر الذي دفع الفريق إلى الانسحاب من المباراة ومغادرة الملعب".

وتوجه السفير العراقي في الجزائر إلى غرف تغيير ملابس الفريق لإقناعهم بالعودة إلى الملعب وإكمال المباراة، لكن دون جدوى، في حين أعلن الحكم الإماراتي محمد عبدالله نهاية مباراة فريقي القوة الجوية واتحاد العاصمة بفوز أصحاب الأرض بهدفين مقابل لا شيء، بما يعني تأهل فريق اتحاد العاصمة الجزائري إلى دور الـ 16 لبطولة كأس العرب للأندية الابطال.

وأصدر الاتحاد العراقي لكرة القدم، بيانا للتعليق على الأحداث التي شهدتها المباراة مبيناً أنّ الانسحاب جاء على أساس إساءة الجماهير الجزائرية للفريق العراقي، كاشفاً عن أن رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم عبد الخالق مسعود أجرى اتصالاته مع مسؤولي الاتحاد العربي لاتخاذ إجراءات عادلة، تنصف الكرة العراقية، حيث هدد بالانسحاب من منصب نائب رئيس الاتحاد العربي مع انسحاب الفرق العراقية من المشاركة فيها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.