صابر الرباعي عرّاب أيام قرطاج الموسيقية... فضاء الإبداع للجميع

محمود فقيه | 30 أيلول 2018 | 15:55

تربح "أيام قرطاج الموسيقية" رهانها في دورتها الخامسة، وتؤكد استطاعتها أن تكون منصة الابداع لكلّ أنماط الموسيقية في العالم. في جوّ لا يخلو من طابع المهرجانات العالمية، وعلى السجادة الحمراء، استضافت مدينة الثقافة مساء أمس حفل افتتاح مهرجانات ايام قرطاج الموسيقية التي اختارت في هذه الدورة الحالية التي تحمل عنوان" المكان للجميع" ان يكون الفنان #صابر_الرباعي عراباً لها.

آثر الرباعي أن يدلي بحديث للصحافيين الموجودين الذي تنوّعت أسئلتهم، فأوضح موقفه من اعتقال الفنان المغربي #سعد_المجرد، متمنياً أن "تفك ضيقته لأنها خسارة كفنان مغربي وعربي ونادر وشامل أن تكون لديه مثل هذه المشكلات ونأمل ان تكون البراءة من نصيبه".

وفي سياق منفصل، لفت إلى أنه ماضٍ في إصدار الأغنيات المنفردة لأنّ الجمهور، وفي ظل عالم السوشيل ميديا لم يعد قادراً على الصبر والانتظار مدة طويلة إلى حين اكتمال اغنيات الألبوم، و"هو ما يدفعنا إلى ان نمشي مع التطور الحاصل". وعن احتمال فكرة عودته للمشاركة في برامج الهواة قال: "لا أفكر في ذلك". أما عن النية في إعادة تجربة المشاركة في لجان تحكيم برامج المواهب، فلفت إلى انّ الفكرة مستبعدة في الوقت الحالي. 

في بداية الحفل، تحدث مدير المهرجان اشرف الشرقي الذي رحّب بالحضور شاكراً وزارة الثقافة على رعاية هذا الحدث على ضفاف المتوسط، وأكد المضي قدماً كي تكون أيام قرطاج الموسيقية من أهم المهرجانات في العالم، بخاصة ان هذه الدورة مختلفة جداً عما سبق لناحية الترتيب والمشاركة والحضور العربي والعالمي وافساح الفضاء لكلّ الانماط الموسيقية.

وأضاف: "أيام قرطاج الموسيقية في دورتها الخامسة حدث مهم لتونس وفرصة للفنانين الشبان أصحاب المشاريع الجديدة للمشاركة في الحدث الموسيقي". 

وأكد أنّ "المهرجان اعتمد الاستلهام من التجارب السابقة لأيام قرطاج الموسيقية، وحاولنا الافادة من نقاط الضعف والقوة والبناء عليها، ثم التركيز على التجديد والتكنولوجيا في طرق العمل وتكثيف الشراكات والاتفاقات المحلية والعالمية من أجل اشعاع صورة تونس على المستوى العالمي".

بدوره الرباعي وفي كلمة خلال الافتتاح، عبّر عن فخره للمشاركة، وقال: "لست معتاداً على اعتلاء المسرح لإلقاء كلمة، لأنني اعتدتُ الوقوف على المسرح لأغني، لكن اليوم شرّفني كفنان تونسي أن أكون "عرّاب" المهرجان، داعيا الرب إلى تذكّر "أرواح الفنانين الذين رحلوا عنّا أخيراً"، معتبراً أنّ مشاركته في هذه الأيام "مهمة بالنسبة للفنان الشباب وللموسيقى الشابة التي تقدّم أنماطاً موسيقية جديدة كحاجة فنية جمعت بين الموسيقى المحلية والخارجية"

يشار إلى أن  الافتتاح كان في حضور وزير الشؤون الثقافية التونسية محمد زين العابدين و"عرّاب" الحدث الفنان #صابر_الرباعي وفاعليات فنية وثقافية وإعلامية، على أن يشهد المهرجان في ختامه تكريم الفنان حسن الدهماني الذي قضى أخيراً بحادث سير.

كما يتضمن المهرجان عروضاً موسيقية يقدمها الملحن ومؤلف أغنيات الأطفال ومغني شارة "كابتن ماجد" طارق العربي طرقان، والأميركي لاكي بيترسون وعرضاً من الهند بعنوان "تريو بوليود" وحفلاً للفنان التركي مراد ساكاري بعنوان "أسلوبي"، كما سيقدم خلال الدورة الجديدة عرضاً لموسيقى الـ"هيب هوب" للثنائي أوراكل وعلاء وأيضاً عرضاً مشتركاً للموسيقى الالكترونية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.