جيمي بول... رجل مات 9 مرات وعاد إلى الحياة!

حسام محمد | 11 تشرين الأول 2018 | 20:30

أسترالي يقيم في لندن... حطم رقماً قياسياً في عودته إلى الحياة بعد وداعها. فقد عانى من 9 نوبات توقف خلالها قلبه عن الخفقان، في سنوات عدة، منها 4 حالات في 3 أسابيع فقط. ووفقاً للأطباء، فإن الرجل الذي يدعى جيمي بول يعاني من حالة مرضية تتمثل في تضخم عضلة القلب ونقص في الفاعلية، وبسبب خطورة وضعه الصحي، فقد نصحه الأطباء بعدم ممارسة أي تمرينات رياضية، وحذروه من أن الفترة المتبقية أمامه لن تزيد عن 5 سنوات.

وفي إحدى المرات انهار جيمي، الذي يعشق السفر والترحال، في الشارع، وفي مرة أخرى انهار في العمل، وفي ثالثة أصيب بالانهيار في المطار، لكن على ما يبدو فإن جيمي، الذي يعاني من هذا المرض منذ كان في العشرين من عمره، محظوظ للغاية للنجاة من كل حالات توقف القلب التي أصيب بها.


ويقول جيمي مازحاً: "سألتني والدتي ذات مرة هل صحيح أنك توفيت هذا الأسبوع؟"، مشيراً إلى أنّه يعشق الحياة ويحاول أن يعيشها قدر الإمكان بصرف النظر عن حالته المرضية، بحيث إنه سافر إلى كثير من دول العالم كما قام بالتزلج على جبال الألب السويسرية.

وقال جيمي إن السلالم هي ألد أعدائه مطلقاً عليها اسم "الأعداء القاتلة"، وبالنظر إلى حالته الصحية الخطيرة، فإن جيمي يحمل في جسمه آلة كهربائية يمكنها أن تنعش قلبه عندما يتوقف عن العمل.

وبحسب جيمي، فإن قلبه توقف عن العمل أول مرة في تشرين الأول عام 2009، واستغرقت عملية إنقاذه 45 دقيقة وظل في غيبوبة لمدة أسبوع كامل، بينما كانت المرة الثانية بعد عامين، وتحديدا في شباط 2011، بينما كان في بيت ابن عمه.

في العام 2013 توقف قلبه عن العمل 5 مرات، منها أربع مرات خلال شهر أيار، والخامسة في تموز، أما المرة الثامنة فكانت في آب 2015، وأصيب بالحالة بينما كان في المطار خلال زيارة لتجديد التأشيرة، حيث أجريت له عملية سريعة أمام 300 شخص تقريبا كانوا في صالة المطار، بينما المرة التاسعة كانت في أيار 2017 بينما كان على جهاز للمشي في أحد المستشفيات أثناء اختبارات تقييم لزراعة قلب.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.