شرطة لاس فيغاس تقرر استدعاء رونالدو للتحقيق!

علي حمدان | 10 تشرين الأول 2018 | 17:03

يبدو أن قضية الاغتصاب التي تلاحق اللاعب الدولي البرتغالي كرتسيانو رونالدو، سوف تشهد منعطفاً كبيراً في الايام القادمة. حيث قالت صحيفة "ميرور" البريطانية، أن شرطة مدينة لاس فيغاس تريد استجواب ابن مدينة ماديرا، وذلك بشان مزاعم عارضة الازياء كاثرين ماورغا. التي قالت أنه قام باغتصابها في حزيران 2009 بعد انتقاله من مانشستر يونايتد الى ريال مدريد الاسباني.

وقال متحدث باسم شرطة لاس فيغاس للصحيفة عينها: " نحن بالتأكيد لا نعرف حتى الآن متى سيحدث ذلك ... لكن في مرحلة ما ، سيكون علينا الاستماع إليه". كما أكدت الشرطة أنها لا تزال تحتفظ بملابس كاثرين خلال الاعتداء الجنسي المزعوم والتي قدمتها الضحية إلى الشرطة.

يذكر أن كاثرين قالت أنها رفضت تسمية الشخص الذي اعتدى عليها في ذلك الوقت وقررت وقررت التوصل لتسوية مع رونالدو حصلت بموجبها على 288 ألف جنيه إسترليني مقابل عدم مناقشة القضية. لكنها في قام في آب الماضي بالاتصال بشرطة لاس فيغاس كي تطلب منهم إعادة فتح القضية في هذه المرة للكشف عن مهاجمها المزعوم وتقديم مزيد من التفاصيل حول ادعاءاتها.

وحدثت الواقعة في أحد فنادق لاس فيغاس عقب قضاء سهرة في إحدى الملاهي الليلية بين رونالدو وكاثرين، وبعدها دعاها رونالدو لغرفته للسباحة، ومن ثم اعتدى عليها أثناء تبديل ملابسها.

بدوره نفى رونالدو في وقت سابق تورطه في الاغتصاب ووصف هذا الأمر بأنه جريمة بغيضة وكل من يحاول اتهامه بذلك هدفه الشهرة على حسابه.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.