ثورة علمية... أول ولادة لحيوان من ذكرين دون أم!

حسام محمد | 14 تشرين الأول 2018 | 18:00

كشفت مجلة science news عن عملية يمكن اعتبار نجاحها ثورة علمية، حيث استطاعت مجموعة من علماء الأكاديمية الصينية للعلوم، إنتاج فأر رضيع معملياً من أبوين دون الحاجة لأنثى لإتمام العملية، حيث تعد سابقة قد تفتح الطريق أمام تجارب على نطاق أوسع.

وجمع الباحثون عينات من خلايا جذعية للأبوين واستخدموها لإنتاج أجنة ثم زرعوها معملياً في رحم بديل، ونجحت التجربة حيث خرج الفأر الوليد بصورة طبيعية، إلا أنه مات عقب ولادته بأيام قليلة.


وأثبتت التجربة خطأ مزاعم أبحاث سابقة كانت قد أكدت استحالة إنتاج جنين من الخلايا الجذعية، وأنه لابد من اشتراك جينات الأنثى لإتمام عملية التخصيب وتكوين الجنين، لكن نجاح التجربة تطلب من العلماء القيام بإجراء تعديل جيني على الجنين.

ولجأ العلماء إلى إجراء تلك التجربة لكشف ما إذا كانت الثدييات قادرة فقط على التكاثر من خلال العملية الجنسية التي تتطلب ذكراً أو أنثى أم أن الثدييات يمكنها أن تتكاثر من خلال طرف واحد كما هو الحال مع بعض الفقاريات مثل الديك الرومي وأسماك القرش، بحسب الباحثة تشاو تشو من الأكاديمية الصينية، والمشاركة في الدراسة.

ويشار إلى أن العلماء كانوا قد نجحوا، في وقت سابق، في إنتاج جنين سمكة الزرد من حمض نووي لذكر وحيد، إلا أن التجارب الناجحة الأخيرة على الفئران هي الأولى من نوعها لإنتاج جنين بهذه الطريقة من ثدييات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.