كندا تُطلق صيحة جديدة في عالم التدخين والمدخنين!

حسام محمد | 5 تشرين الثاني 2018 | 14:30

على الرغم من عدم حظر التدخين بشكل عام، إلا أنّ حكومات العالم تسعى جاهدة إلى التخفيف من عدد المدخّنين في بلدانها. وإذا كنت من المدخنين، فيمكنك على الأقل قراءة التحذير الموجود على علبة السجائر، إلا أنّ الحكومة الكندية تنوي أن تتّخذ خطوة جديدة غير مسبوعة في سبيل التحذير.

وفي التفاصيل، تعتزم الحكومة الكندية سنّ قانون جديد يتيح لها وضع علامات تحذيرية على السجائر، وليس المقصود بها علبة السجائر وإنما على كل سيجارة. وستصبح #كندا بعد فرضها القانون الجديد أول دولة في العالم تضع وسماً تحذيرياً من مضار التدخين على السجائر، يحترق تدريجياً مع احتراق السيجارة.

ووفق قناة "ctv" الكندية، ستسعى الحكومة من وراء هذا القانون إلى التقليل من الإقبال على التدخين، بالإضافة إلى الحد من الجريمة المنظمة ومكافحتها، والتي يعد فيها التبغ غير القانوني أحد أبرز مصادر التمويل.

ويأمل أنصار القانون الجديد أن يساعد ذلك على التقليل من المدخّنين في صفوف الكنديين، بالإضافة إلى تعقّب مصادر الدخل غير الشرعي لهذه التجارة. واستندت الحكومة في مشروعها الجديد، إلى أنّ وضع تحذيرات على السجائر نفسها يعتبر أكثر فاعلية من التحذير الموجود على العلبة الخاصة.

وبموجب القانون، ستلزم شركات التبغ المُصنعة بوضع وسوم تحذيرية على السجائر والعلبة، على أن تكون برسائل مختلفة عن تلك الموضوعة منذ العام 2012، ألا وهي "التدخين يسبّب السرطان"، فماذا وكيف تتوقّع أن تكون تلك التحذيرات؟ وما رأيك فيها؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.