الغيرة تدفع محامياً مصرياً لقتل ابن عمه في الشارع

محمد أبوزهرة | 18 تشرين الثاني 2018 | 20:00

جريمة بشعة حدثت في مصر، بسبب نار الغيرة التي أحرقت قلب محامٍ مصري، بسبب تفوق ابن عمه طوال حياتهما، لتكون النهاية التخلص منه بطعنات عدّة.

نار الغيرة اشتعلت في قلب المحامي، ليكتمل الحقد بعدما رأى ابن عمه يعمل في القاهرة، بينما لم يجد هو فرصة عمل، وهو ما دفعه إلى التفكير في قتله فطعنه بـ3 طعنات في صدره أودت بحياته، ليلقى القبض عليه.

واعترف القاتل الذي يدعى "إسلام ر. م." ويبلغ من العمر 27 عاما، وتخرج في كلية الحقوق، بقتل ابن عمه محمد ع. أ. يبلغ من العمر 30 عاماً وحاصل على بكالوريوس تجارة شعبة اللغة الإنكليزية، مؤكداً أن الضحية كان متفوقاً علمياً، وكان يعمل في محافظة #القاهرة، بينما فشل هو في إيجاد فرصة عمل، لتشتعل نار الغيرة بداخله، وعندما حانت الفرصة له للتخلص منه أمسك بالسكين وطعنه في الشارع، ما أسفر عن مقتل الأخير متأثراً بجرح نافذ بالصدر.

وأكد القاتل أنه كان يحقد على ابن عمه لتفوقه في الدراسة واجتيازه عديداً من الدورات والعمل بالقاهرة، ولأنه متفوق علمياً وعملياً فقرر التخلص منه، وفي أثناء سيره بالشارع هُرع نحوه، وفي يده سكين سدّد بها 3 طعنات بصدره ليتم حبسه 4 أيام على ذمة القضية.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.