تعرّف إلى أول بطولة وأول مباراة دولية في تاريخ كرة القدم!

حسام محمد | 14 كانون الأول 2018 | 17:00

إحدى أسوأ عادات المجتمعات العربية، بحسب دراسات عالمية، الهوس غير الطبيعي بلعبة كرة القدم، إذ يتابع العرب معظم مباريات العالم، ويشجعون الكثير من الأندية وحتى المنتخبات عدا عن أندية بلادهم، في حين قد لا يبحث معظمهم في أصول هذه اللعبة أو مراحل تطورها وصولاً إلى ما وصلت عليه اليوم، لذا سنتحدث هنا عن بعض المحطات المهمة في هذه اللعبة.

أول بطولة رسمية

بغض النظر عن الاختلاف على أصول هذه اللعبة الممتعة، فإن أولى البطولات الرسمية كانت إنكليزية وسميت بطولة "كأس التحدي"، والتي تطورت مع الأيام لتصبح بطولة "كأس الاتحاد الإنكليزي" المعروفة اليوم.

وبحسب المصادر التاريخية، فإن أولى مباريات البطولة كانت في 11 تشرين الثاني عام 1871، وقد كان الإنكليزي "جارفيز كنريك" صاحب أول هدف في أول بطولة رسمية والذي أدخله التاريخ من الباب العريض، كذلك فاز بمُباراة فريقه "كلافام روفرز" ضد "أبتون بارك" بثُلاثية نظيفة كان نصيبه منها هدفين.

نهائي أول بطولة

جمعت مباراة نهائي النُسخة الأولى من كأس التحدي كل من ناديي "المُهندسين الملكيين" و"واندريرز" في 17 آذار 1872 ورغم ترشيح الأول للفوز باللقب ولكن إصابة لاعبه "إيدموند كريسويل" بكسر في عظمة الترقوة جعلته يلعب منقوصًا لأنه في ذلك الوقت لم يكُن مسموحًا بالتغييرات في قوانين كُرة القدم الأمر الذي دفع نادي واندريرز لأن توفق بهدف نظيف.

أما عن الشخصية الأهم في تلك الكأس والذي سجل هدف الفوز بالبطولة وبالتالي فهو أول من سجل في نهائي بطولة لكرة القدم وهو "مورتون بيتس" والذي لعب المُباراة تحت اسم شُهرة وهو "هاررو شيكويرز" لأنه كان يدرس بمدرسة هاررو وكان هذا اسم فريقها.

أول مباراة دولية

بالرغم من أن تشارليز ويليامز صاحب فكرة بطولة التحدي الإنكليزية إنجليزياً إلّا أنّه تحمس لفكرة أن يكون للاسكتلنديين منتخب خاص. وسعى ويليامز إلى إقامة 5 مباريات دولية بين الفريقين حتى جاء موعد تنظيم أول مُباراة دولية رسمية بينهما ، بتاريخ 30 تشرين الثاني عام 1872، انتهت بالتعادل السلبي

وعلى الرغم من تحديد الموعد في الثانية ظهرًا، إلا أن حشود الجماهير والزحام الشديد جعل بداية المُباراة تتأخر عشرين دقيقة حيث حضرها نحو 4000 متفرج دفع كل منهم رسم دخول قدره شيلينج إنجليزى.

ولعب الفريق الأسكتلندي بالزي الأزرق الداكن في حين ارتدى الإنجليز الزي الأبيض بالإضافة إلى القبعات. وكان المُنتخب الأسكتلندي أخطر طوال المُباراة خاصة في الشوط الأول نظرًا لأنهم من نادٍ واحد ومتجانسين على عكس الإنجليز، وكادوا يتقدمون في أكثر من مُناسبة، لكن العارضة قالت لا لأصحاب الأرض، كذلك كانت الأرض ثقيلة جدًا بسبب هطول الأمطار بكثافة، ليكون التعادل السلبي نتيجة لأول مباراة دولية رسمية، مع العلم أن التشكيلتين اعتمدتا عدداً كبيراً من الهجوم أمام عدد قليل من الدفاع.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.