أورييه غاب عن لقاء مانشستر... والسبب العنف الأُسري!

جورج حداد | 16 كانون الثاني 2019 | 20:00

بعد الكثير من التكهنات والكلام حول مسألة غياب اللاعب الإيفواري سيرج أورييه عن مباراة فريقه الماضية التي أٌقيمت يوم الأحد في قمة الجولة الـ22 من الدوري الإنكليزي الممتاز والتي جمعت بين فريق توتنهام النادي الذي ينتمي إليه أورييه وفريق مانشستر يونايتد، وانتهت بفوز الشياطين الحمر بنتيجة 1-0.

أتى الجواب عن غياب اللاعب الدولي الإيفواري من قبل الشرطة البريطانية التي اعتقلته في الليلة ما قبل اللقاء. هذا ما نقلته صحيفة "دايلي ميل" البريطانية التي قالت إن الشرطة اعتقلت مدافع توتنهام بسبب اعتدائة على صديقته هينشا فويت، وأطلقت سراحه بعد ساعات من التحقيق، حيث أنكر كل التهم الموجهة إليه.

وجاء في محضر الشرطة البريطانية أن أحد الأشخاص اعتقل بتهمة العنف الأسري المنزلي ثم أطلق بعد أن أنكر كل التهم الموجهة اليه. ويعيش أورييه مع صديقته نجمة تلفزيون الواقع، وله منها ابنة تبلغ 5 سنوات. وانتقل صاحب الـ25 عاماً الى فريق العاصمة الانكليزية خلال الموسم الماضي قادماً من فريق العاصمة الفرنسية باريس سان جيرمان مقابل صفقة وصلت الى ما يقارب الـ20 مليون يورو.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.