تعرّفوا إلى أسماء أيام الأسبوع الغريبة قديماً عند العرب!

جاد محيدلي | 24 شباط 2019 | 18:00

الإثنين، الثلاثاء، الأربعاء، الخميس، الجمعة، السبت والأحد. جميعنا يعرف أسماء أيام الأسبوع، ليس فقط باللغة العربية، بل أيضاً في الإنكليزية أو حتى الفرنسية، لكنّ كثيرين قد لا يعرفون أن هذه الأسماء لم تكن كذلك على الإطلاق في الماضي، سواء عند الرومان أو قدماء العرب، وهذا ما سنتعرّف إليه في السطور الآتية، وفقاً لما ذكره موقع "crowl". 

مرّت أسماء أيام الأسبوع بعدة مراحل حتى انتهت إلى ما هي عليها الآن، فسمّى الأغريق أيام الأسبوع بأسماء الآلهة التي كانوا يعبدونها مثل الآلهة آريس، هيرميس، زيوس، أفروديت، وكرونوس، ولذلك أطلقوا على الأسبوع "أيام الآلهة". واستبدل الرومان آلهةً معادلةً للآلهة اليونانية، لتسمية الأيام بها، والتي شملت الكواكب، فكانت أيام الأسبوع هي:

يوم الأحد كان يوم الشمس، الاثنين هو يوم القمر، والثلاثاء سُمّي يوم المريخ أو يوم تير وهو إله الشمال للمواجهات الفردية والأمجاد البطولية في الأساطير الإسكندينافية. أما يوم الأربعاء فكان "يوم هيرميس" أو "يوم الزئبق" أو يوم "وودين" وهو كبير الآلهة عند الإسكندينافيين، في حين أن يوم الخميس كان يوم ثور، وهو إله الرعد عند الإسكندينافيين. يوم الجمعة كان يوم "فريا" أو يوم "فريج"، وهي إلهة الجمال عند الجرمان وإلهة الجمال والحب والجنس عند الرومان. أما بالنسبة إلى يوم السبت فكان يُعرف بيوم زحل أو يوم ساتورن، وسُمّي هكذا نسبة إلى ساتورن إله الزراعة عند الرومان والإيطاليين.

هذا بالنسبة للرومان، أما أسماء أيام الأسبوع عند العرب قديماً، فكانت غريبة جداً وتختلف كثيراً عن الآن. فكان يطلق على يوم الأحد، اسم "الأول"، لأنه كان أول أيام الأسبوع. أما يوم الاثنين، فكان يطلق عليه اسم الأهون أو الأوهد للدلالة على سهولة مرور هذا اليوم. ويوم الثلاثاء كان يسمى "الجُبار"، والذي جاءت تسميته من "جبر فيه باقي أيام الأسبوع"، أي كأنه حلقة الوصل بين بداية الأسبوع ونهايته. ويوم الأربعاء، كان يسمى يوم "الدُبار"، ويعود ذلك لأنه جاء بعد يوم "جَبر" أيام الأسبوع، وتعني كلمة "دبر" تِبع أمرٍ ما. في حين أن الخميس، كان يسمى بـ"المؤنس"، تعبيراً على أنه يأتي قبل نهاية الأسبوع، ويفضل فيه الناس السهر والجلوس مع الأصدقاء أو أفراد العائلة. وكان يسمى يوم الجمعة، بـ"عروبة"، وهو مُشتق من كلمة "الإعراب" وتعنى "الإفصاح"، واشتق الاسم من كلمة "العرب"، كنوع من التمجيد والاحترام لهذا اليوم. وسُمّي يوم السبت، باسم "شِيار"، والذي يعني الشيء الذي تمّ أخذه من مكان وإظهاره في مكان آخر.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.