صحيفة بريطانية تكشف عن أسرار تشريح جثة مايكل جاكسون!

حسام محمد | 15 شباط 2019 | 18:00

بعد وفاته بنحو 10 أعوام، نشرت وسائل إعلام بريطانية بعض الأسرار عما تم اكتشافه في جثة ملك البوب مايكل جاكسون أثناء تشريحها. وتوفي جاكسون عن عمر يناهز الـ 50 عاماً في عام 2009، إثر تناوله جرعة زائدة من المخدر الجراحي في قصره في لوس أنجليس الأميركية.

وبحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، فإن تقرير تشريح الجثة، أكّد انتشار الندوب والجروح في جسد جاكسون خاصة في ذراعيه، الأمر الذي قد يكون ناجماً عن الأدوية التي استعان بها للتغلب على الأرق المزمن.

من تلك الندوب أيضاً ندوب ناتجة عن العمليات التجميلية التي قام بها ملك البوب والتي ظهرت آثارها في ندبتين جراحيتين خلف أذنيه، وندوب أخرى على جانبي الأنف. أما عن الندوب التي كانت في قاعدة عنق جاكسون وعلى ذراعيه ومعصمه، فقد قال الأطباء إنّها ناجمة عن العمليات الجراحية التي قام بها.

من جهة أخرى كان لدى مايكل جاكسون عدد لا بأس به من الوشوم التجميلية، بما في ذلك "بطانة" من اللون الوردي الدائم حول شفاهه، بينما أصيب مايكل جاكسون بالصلع بشكل شبه كلي بسبب الحروق التي عانى منها خلال حادث تعرض له أثناء تصوير إعلان بيبسي، عام 1984.

وظهرت على الجثة آثار لرضوض في منطقة الصدر والأضلاع، ناجمة عن محاولات إحيائه من قبل المسعفين، بعد أن وجدوه فاقد الوعي في منزله، يوم 25 حزيران عام 2009، ليعلن عن وفاته فيما بعد بسبب جرعة زائدة من المخدر.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.