بالفيديو: قرية تركية تعتمد الصفير لغةً للتواصل!

حسام محمد | 8 آذار 2019 | 12:00

لكل بقعة على هذه الأرض، سواء أكانت مدينة أم قرية، ثقافةٌ وعاداتٌ ولغةٌ خاصة، تُتوارث من جيل إلى جيل. وقد تكون اللغة أو اللهجة أكثر ما يميّز الشخص حينما يكون في مكان آخر بعيداً عن مدينته أو قريته. ولكن هل سمعت يوماً عن القرية التي يتواصل أبناؤها بالصفير المشابه لأصوات الطيور، حتى يومنا هذا؟!

ربما تجد الأمر غريباً لكنّه حقيقي، إذ لا تزال قرية "جاناتشي" التركية تحافظ على لغتها الخاصة التي تعتمد أصوات الصفير كلغة بطريقة تشبه طريقة تواصل الطيور تماماً.

واستطاعت القرية التركية أن تحقق شهرة عالمية واسعة بسبب طريقة تواصل مواطنيها مع بعضهم البعض، والتي جاءت كحلّ لمشكلة التواصل على مدى مسافات بعيدة، والتي بدأوا باعتمادها قبل نحو 400 عام تقريباً. وتطورت تلك اللغة تدريجياً ليصبح بإمكان سكان القرية التواصل بشكل أكبر، مطلقين عليها "لغة الطيور".

وبحسب تقرير نشرته وكالة سبوتنيك الروسية، فإن أهالي القرية يعتبرون لغة الصفير لغة سريعة يمكنها إيصال الكلام بدقة إلى صاحبه، كما أنّها تقوم بتوطيد العلاقة بين الأهالي لكونها لغة تخصّهم في القرية ولا يعرفها سواهم.

وتحاول السلطات المحلية في القرية جاهدة الحفاظ على "لغة الطيور" وجعلها أكثر شعبية بين الشباب من خلال تنظيم مهرجانات وحفلات سنوية لتعزيز لغة الصفير، وتشجيع الشباب على تعلّمها كي لا تُنسى، في ظل انتشار التكنولوجيا من هواتف محمولة وإنترنت يمكّنها نقل الكلام بشكل سريع جداً مهما بلغت المسافات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.