الجيل الخامس من الإنترنت ينطلق فعلياً في هذه الدولة!

حسام محمد | 5 نيسان 2019 | 17:00

في الواقع، لقد تطوّر عالم الإنترنت كثيراً، منذ انطلاقه وانتشاره عالمياً في فترة يمكن اعتبارها قصيرة، إذ ما زلنا نذكر خدمات تقنية الـ 2G، التي كنا نستعملها عبر أجهزة بسيطة من الحواسيب والهواتف الذكية، لننتقل فيما بعد إلى الـ 3G والـ 4G التقنية التي لا تزال محدودة في عالمنا العربي.

ويُقصد بكل تقنية من التقنيات السابقة جيل معين من أساليب انتقال البيانات، حيث يختلف كل جيل عن سابقه بأنّه أسرع في نقل البيانات، وذات إمكانيات أكبر، في تنظيم انتقالها والحفاظ على دقتها.

وفي هذا شهدت السنوات الأخيرة سباقاً ما بين الدول الأكثر تطوراً في مجال التكنولوجيا لإطلاق شبكة تدعم الجيل الأكثر حداثة حتى اللحظة، وهو جيل الـ 5G، والذي قد يصل إلى سرعة إنترنت تعادل 10 غيغابايت في الثانية، حيث انتهى السباق بإعلان كوريا الجنوبية عن إطلاق شبكة 5G للأغراض التجارية.

وأوضحت وزارة العلوم وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الكورية الجنوبية، أن 3 شركات كورية بدأت في ليلة الرابع من نيسان الحالي، بتقديم خدماتها من شبكة 5G الجديدة وهي شركات SK Telecom Co"" وKT Corp" " و "LG Uplus Inc".

وبيّنت أن خطة الحكومة الكورية الجنوبية تهدف إلى أن تكون متاحة للجميع، حيث ستغطي ما نسبته 85% من جميع مدن البلاد المكتظة بالسكان.

وعلى الرغم من أن كوريا الجنوبية أول من أطلق هذه الخدمة إلا أنّ هذا لا يعني حصرية الخدمة في كوريا، إذ لا يزال السباق مستمراً بين باقي بلدان العالم لنشر هذه الشبكة، حيث من المتوقع أن تبلغ عائدات هذه التقنية على الاقتصاد العالمي 565 مليار دولار بحلول 2034، بحسب منظمة "غلوبل سيستم فور موبايل كوميونيكيشنز".

وتنافس كوريا الجنوبية كلاً من الولايات المتحدة والصين واليابان على احتلال الصدارة في هذا المجال، حيث دفعت بعض التكهنات حول احتمال إطلاق المشغّل الأميركي "فيرايزون" خدمته الخاصة بتقنية الجيل الخامس بشكل مبكر، المشغّلين الكوريين إلى التعجيل في طرح الشبكة الجديدة، وفق ما أفادت وكالات كوريا الجنوبية الإخبارية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.