قوموا بتحديث "واتساب" وتجنّبوا فخّ إحدى الشركات الإسرائيلية!

حسام محمد | 16 أيار 2019 | 09:00

يصبّ قراصنة الإنترنت تركيزهم على اختراق التطبيقات الأكثر شهرة حول العالم، في سبيل التمكّن من اصطياد أكبر عدد من الضحايا، لكون تلك التطبيقات أصبحت تقريباً في متناول الجميع  وبحسب وسائل إعلام عالمية، فقد تمكّنت شركة مقرّها في إسرائيل، من زرع برمجية خبيثة على هواتف بعض المستخدمين بعد التواصل معهم على التطبيق، ما دفع القائمين على "واتساب" إلى تحذير مستخدميها، في رسالة أكدوا فيها على أهمية تحديث التطبيق إلى إصداره الأخير.

وبيّنت تقارير صحفية عالمية أن البرامج الخبيثة التي يتمّ زرعها من قبل القراصنة، تهدف إلى التنصّت على بعض الناشطين والصحافيين وغيرهم، وذلك بدعم من بعض الحكومات العالمية.

وبحسب وكالة سبوتنيك الروسية، فإن الثغرة اكتُشفت في وقت مبكر من الشهر الحالي، حيث استغرقت "واتساب" نحو 10 أيام لسدّ الثغرة وإصدار التحديث الأخير الذي طالبت مستخدميها بالإسراع في تثبيته.

من جهة أخرى، بيّنت "واتساب" أن برمجية التجسس الأخيرة متطورة ولا يمكن أن تكون متاحة سوى لجهات فاعلة متقدمة للغاية ولديها دافع كبير لاستخدامها، مضيفة أنها استهدفت مجموعة مختارة من المستخدمين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.