قصة رائعة وراء اعتناق بوغبا الإسلام!

علي حمدان | 14 حزيران 2019 | 12:00

قام اللاعب الدولي الفرنسي ومتوسط ميدان فريق مانشستر يونايتد الانكليزي، بول بوغبا بزيارة إلى المملكة العربية السعودية لتأدية فريضة العمرة، الأمر الذي أخذ الكثير من التفاعل، في الأمة الاسلامية والعربية حيث عبر الكثيرون عن حبه لبوغبا. لكن الدولي الفرنسي، لم يولد مسلماً بل قرر اعتناق الاسلام عندما كبر، وهذا ما كشفه في حوار مع صحيفة تايمز البريطانية وسوف ننقل لكم أبرز ما جاء في هذه المقابلة.

عما يعنيه الدين الاسلامي له، قال نجم يوفنتوس السابق: "يعني لي الإسلام كل شيء في هذه الحياة. وبسببه أنا ممتن على كل ما أملك. إنه كل شيء، والشيء الذي يساعدني على إدراك الأمور. لقد غيّر الإسلام حياتي، كما أنه يجعلني أشعر بسلام داخلي. لقد كان الإسلام الأمر الذي غيّر حياتي كثيرًا أنا لم أولد مسلمًا رغم أن والدتي كانت مسلمة. ولكني ترعرعت وأنا أحترم الجميع".

الصورة الحقيقية للإسلام

أضاف بوغبا: "الإسلام ليس كما يُصوّر لكم في وسائل الإعلام أو ما تسمعون عنه من أمور مثل الإرهاب وما إلى ذلك. ذاك شيء والإسلام شيء مختلف كليًّا، الإسلام شيء جميل للغاية وأنا واثق أن من يتعرف على الإسلام جيدًا سيجد أن ثمة رابطاً وصلة بينه وبين الإسلام".

سبب اعتناق بوغبا الإسلام

يقول اللاعب الذي توج ببطولة العالم مع المنتخب الفرنسي: "كان أصدقائي مسلمين، وكنا نتحدث كثيرًا. كنت أشكك في الكثير من الأمور، لذا ذهبت وبحثت عن الإسلام. ثم صلّيت مع أصدقائي ذات مرة وغمرني شعور مختلف، شعور جميل، ومنذ ذلك اليوم وأنا على الإسلام. يجب أن نصلي 5 مرات يوميًا فالصلاة ثاني أركان الإسلام".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.