سجن مغنية مصرية 3 سنوات بتهمة ممارسة الدعارة

محمد أبوزهرة | 5 تموز 2019 | 15:00

قضت محكمة جنح العجوزة في مصر، بمعاقبة المطربة الشابة شيما بطلة كليب "عندي ظروف" و11 فتاة أخرى بالحبس 3 سنوات، بعد اتهامهن بممارسة الدعارة وتسهيل ممارسة الفسق والفجور، بعدما كشفت التحقيقات أن صاحب كافيه في إحدى مناطق محافظة الجيزة، يُدعى "أ. م. ا"، وهو المتهم الرئيسى في واقعة تشكيل عصابة للاتجار في البشر، استقطب عدداً من الفتيات، ومنهن المطربة شيما، بمساعدة شقيقه واثنين من القوادين، ودفعهن لممارسة أعمال منافية للآداب، إضافة إلى استخدامهن في توزيع المخدرات على الزبائن.

وانضمت شيما إلى قائمة طويلة من الفنانات، اللاتي طاردتهن الاتهامات المخلة بالشرف، كان آخرها القبض على كل من الفنانة منى فاروق والمطربة شيما الحاج، بتهمة ارتكاب فعل فاضح، والتحريض على الفسق والفجور، بعد انتشار فيلم إباحي لهما في مواقع التواصل الاجتماعي، مع مخرج شهير، قبل الإفراج عنهما أخيراً.

"قضية الكومبارس"، من أشهر القضايا التي واجهت بعض الفنانات، حيث اتهمت الممثلة عايدة رياض في قضية للآداب مع 6 فنانات كومبارس ومنهن ليلى يوسف الشهيرة بليليان، وعوقبت رياض من محكمة أول درجة بالحبس عاماً بتهمة ممارسة الرذيلة، وتم إيداعها سجن القناطر 3 أشهر، قبل أن تُبرأ في شباط 1983 بعدما تأكدت المحكمة أنها زُجّ بها في الاتهام على غير سند من الواقع أو الحقيقة، بينما عوقبت ليليان بالحبس 5 سنوات ثم خفضت إلى عامين ونصف العام.

وفي العام 1997، تفجرت قضية أخرى من بطولة الفنانتين وفاء عامر وحنان ترك، حيث قبض عليهما بتهمة ممارسة الدعارة، وقضتا أياماً في السجن على ذمة القضية قبل أن تبرآ، حيث تأكد أن سبب وجودهما في هذا المكان هو رغبتهما في شراء ملابس استعراضية من سيدة متخصصة في استيراد أزياء الاستعراضات من فرنسا، وعندما ذهبتا لتجربة الملابس، فوجئتا بشرطة الآداب تلقي القبض عليهما، لتفجر الفنانتان مفاجأة عقب ثورة يناير وسقوط نظام حسني مبارك، بأنه تم تلفيق القضية لهما للتعتيم على حادث الأقصر الإرهابي الذي حدث قبله بأيام وراح ضحيته عشرات السياح.

القائمة تضم الفنانة المصرية إجلال زكي، حيث قبض عليها في بداية التسعينيات، ومحاكمتها بتهمة ممارسة الفجور وتسهيل الدعارة، لتدخل السجن لمدة 7 سنوات.

وفي العام 2015، ألقت مباحث الآداب في مصر القبض على الممثلة الشابة آمال حمدي داخل أحد الفنادق الشهيرة في القاهرة، تمارس الدعارة مع ثري عربي في غرفته بالفندق، حيث اعترفت باعتيادها ممارسة الدعارة مع الأثرياء العرب، وأنها مارست الجنس قبل ضبطها مع أحد نزلاء فندق خمس نجوم مقابل 1000 جنيه.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.