نتيجة التحقيق في الاتهام الموجه لنيمار بالاغتصاب!

حسام محمد | 30 تموز 2019 | 14:05

كشفت تقارير إخبارية رياضية عن أن الشرطة البرازيلية أقفلت التحقيقات، التي كانت تجريها في قضية الاغتصاب التي اتهم بها النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، بشكل كامل مساء أمس الاثنين.

وأعلن مكتب المدعي العام في ساو باولو، أن الشرطة البرازيلية التي تحقق في مزاعم بالاغتصاب، ضد نجم كرة القدم نيمار أغلقت القضية بسبب عدم وجود أدلة.

وبحسب متحدثة باسم مكتب المدعي العام، فإن الشرطة سترسل ملف القضية مرفقاً بقرارها إلى النيابة، والذي سيكون أمامه 15 يوماً لتقييم القضية من القضاء، لإصدار قرار نهائي في القضية من قاض مختص.

وأوضحت المتحدثة أن الشرطة طلبت الحصول على لقطات من الكاميرا الخاصة بالفندق التي حدثت فيه تلك الواقعة، إلّا أنّها لم تحصل على أي شيء، الأمر الذي دفع بالتحقيقات إلى نهايتها.

وكانت عارضة أزياء برازيلية تدعى ناجيلة ترينداد قد اتهمت النجم نيمار بإجبارها على ممارسة الجنس معه في فندق بالعاصمة الفرنسية باريس، حينما كان مخموراً.

وبحسب التقارير فإنّه من الممكن لناجيلة أن تقدم طلبًا لاتخاذ مزيد من الإجراءات في القضية، لدى النيابة العامة، ولكن قبل المُهلة القانونية التي يُقرها القانون البرازيلي أي قبل مرور 15 يومًا من صدور القرار القضائي النهائي.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.