حقائق عن الملكة الفرعونية نفرتيتي

علي حمدان | 15 آب 2019 | 09:00

تعتبر نفرتيتي من أشهر الملكات في العهد الفرعوني، ويصفها البعض بأنها تأتي في المرتبة الثانية من ناحية الشهرة بعد الملكة كليوباترا. واشتهرت الملكة الفرعونية بجمالها الخارق. وسنعرض لكم في هذا المقال أهم المعلومات عنها.

  • كما قلنا أعلاه فإن نفرتيتي تعتبر من أيقونات الجمال عبر التاريخ، وهو ما يؤكده اسمها فاسم نفرتيتي، يعني "أتت الجميلة" وهو لقب أطلق عليها لشدة جمالها وسحرها. وهو ما يمكننا ملاحظته أيضاً من خلال تمثالها الذي سحر علماء الآثار ودفع بعالم ألماني للقول عنه: "إنه عمل فني مصري حي، لا يمكن وصفه بكلمات".

  • تزوجت نفرتيتي من الفرعون الرابع أخناتون وهي في سن الـ15، وساعدته في الحكم كثيراً وشهدت المملكة الفرعونية ازدهاراً كبيراً في عهدهما.
  • أنجبت نفرتيتي 6 بنات لكنها لم تتمكن من انجاب ولد ذكر وهو ما دفع بزوجها، أخناتون للزواج من أخته وأنجب منها توت عنخ آمون، الذي تزوج فيما بعد من واحدة من بنات نفرتيتي "أخت غير شقيقة".
  • كانت نفرتيتي من أوائل من استخدموا المكياج عبر التاريخ، وكان مصنوعاً من نبات جاليانا.
  • لم يستمر عهد حكم نفرتيتي طويلاً، فحكمت مدة 12 عاماً فقط، لكنها كانت من أقوى الملكات على الإطلاق

  • أصول نفرتيتي لا زالت مجهولة حتى يومنا هذا، لكن من المرجح أنها كانت ابنة المسؤول المرموق الذي أصبح فرعون فيما بعد.
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.