هروب عجلين في حلب السورية أول أيام عيد الأضحى المبارك!

حسام محمد | 13 آب 2019 | 18:00

على الرغم من أنّ قرارات عدة كانت مجالس المحافظات والمدن السورية، قد أصدرتها بمنع ربط المواشي وذبحها أمام المحلات في الشوارع والساحات العامة، والالتزام بإجراء تلك العمليات في المسالخ المخصصة، إلّا أنّ تلك القرارات لم تستطع يوماً أن تغير من عادات الجزء الأكبر من المجتمع السوري، خاصة في مدينة حلب التي لا تزال تحافظ على تجميع المواشي قبل العيد بأيام، وذبحها في شوارع المدينة أول أيام عيد الأضحى المبارك.

وقد شهدت مدينة حلب هذا العيد حالتي هروب لعجلين كانا على وشك الذبح، حصلت الأولى في إحدى مناطق مدينة حلب الراقية، بينما كانت الأخرى وسط المدينة ضمن سوق كبير يعرف باسم سوق الفيض.

وبحسب مصادر إعلامية محلية فإن عجلاً تمكن من فك نفسه عن شجرة كان مربوطاً إليها، والفرار في منطقة حلب الجديدة، ليقوم عدد من أهلي الحي بملاحقته ومحاصرته، الأمر الذي مكّن اللحام في الحي من إعادة السيطرة عليه مجدداً.

أما عن الحالة الأخرى فقد هرب عجل آخر في وسط مدينة حلب من اللحام الذي كان يستعد لذبحه، مبتعداً عنه لمسافة لا بأس بها إلى أن تورط في الدخول إلى حديقة صغيرة موجودة هناك، الأمر الذي أوقعه في شباك اللحام مرة أخرى.

وقد اعتبر البعض حادثتي الهرب نوعاً من الحوادث الطريفة، فيما رآها البعض قصة مؤلمة، مشيرين إلى إمكانية أن يكون العجلان قد شعرا بأنّهما سيذبحان بعد قليل.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.