مصوِّر يلتقط صوراً ستغيّر وجهة نظرك حيال الشيخوخة!

جاد محيدلي | 16 آب 2019 | 18:00

عندما نتحدث عن الشيخوخة والتقدم في السن، أول ما يخطر في بالنا هو تلك الفترات في حياتنا التي نخاف منها كالإتكاء على عكاز وحمل كيس الأدوية لمختلف الأوجاع والأمراض، كما يصبح الإنسان عاجزاً عن كل شيء، حتى عن تحقيق السعادة. إلا أن المصور التشيكي، مايكل هانك، قرر تغيير هذه الفكرة النمطية التي يرسمها البعض في عقولهم، وإظهار أن واقع كبار السن يمكن أن يكون مختلفاً عن ذلك، في حال قررنا نحن استغلال حياتنا بشكل صحيح. فقرر التوجه إلى مسقط رأسه وإطلاق سلسلة جديدة من الصور الفوتوغرافية. هذه السلسلة التي أطلق عليها اسم "Ode to Joy: Dances for Seniors" ترصد حياة كبار السن الاجتماعية المليئة بالفرح والنشاط والإيجابية. فتجدهم مثلاً يجتمعون بشكل دائم، لتتعالى أصواتهم وضحكاتهم فيما بعد، كما يرقصون سوياً.

وبمساعدة صديق هانك، زار الأخير إحدى حفلات الرقص التي يقيمها كبار السن، الأمر الذي دفعه إلى التقرب منهم أولاً وجعلهم يتطلعون لرؤيته بينهم. ويعتقد هانك أن هذه الصور، التي التقطت بين العامين 2013 و2016، يمكن أن تكون بمثابة مصدر إلهام كبير للأجيال الشابة التي تقضي شبابها وهي على مواقع التواصل الإجتماعي. وفي حديثه مع CNN، قال إن "الأجواء الترفيهية التي تعكسها الصور تعد بمثابة احتفال للحياة البشرية، حيث تظهر لنا ارتباط سلوك كبار السن بمرح الأطفال وعفويتهم". أعمار كبار السن الذين التُقطت لهم الصور تتراوح من 65 عاماً إلى 95 عاماً، الا أنه من الصعب التعرف على سن هؤلاء الأشخاص الفعلي، فيبدو الكثير منهم أصغر سناً بكثير من الواقع، ويعود ذلك بالطبع الى نشاطهم وقدرتهم على الاستمتاع بالحياة مهما بلغ عمرهم.

وبعد نشر سلسلة الصور هذه أخيراً، تلقى المصور الكثير من ردود الفعل الإيجابية للغاية، مستذكراً أنه توقف أحد الأشخاص عن القلق حول فترة الشيخوخة بفضل سلسلة هانك الفوتوغرافية. يشار إلى أن هانك الذي قرر أن تعكس صوره لقطات خاصة ومميزة وتظهر الإنسان بكامل عفويته وحقيقته، حصد جوائز عديدة، منها "World Press Photo Award". وفي التالي سنقدم لكم أبرز الصور التي التقطها:












إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.