مهاجم منتخب مصر يتعرّض لحادث مروّع صباح اليوم

جاد محيدلي | 30 آب 2019 | 17:00

تعرّض مهاجم فريق الزمالك ومنتخب مصر لكرة القدم سابقاً، عمرو زكي، لحادث سير مروّع صباح اليوم، وذلك على طريق الساحل الشمالي. وفيما لم تتضح المعلومات الدقيقة، نشر أصدقاء زكي صوراً للحادث، عبر صفحاتهم الشخصية في مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تظهر سيارته التي تضررت بشكل كبير، لدرجة أن هيكلها الخارجي تحطم بالكامل، وخاصة من الأمام.

وفي هذا الإطار، أكد أولاً سعيد لطفي، اللاعب السابق في فريق الزمالك، عبر حسابه الشخصي في موقع فيسبوك، أن الحادث خطر وحالة عمرو الزكي الصحية ما زالت في خطر وتحت ملاحظة الأطباء.


ثم نشر صورة لعمرو وهو مضرج بالدماء وجالس على الأرض، معلناً أنه خرج من المستشفى التي دخل إليها بسبب سوء الخدمات وسيكمل علاجة بالقاهرة، أما حالته فأصبحت شبه مستقرة.

يشار الى أن أسرة عمرو زكي، لم تعلن أي تفاصيل خاصة بإصابته بعد حادث السير الذي تعرض له، ولم تعلّق بتاتاً حتى الآن على الأخبار المتداولة. وكان عمرو الذي يبلغ من العمر 36 عاماً، أعلن اعتزاله لكرة القدم منذ 5 سنوات تقريباً، على الرغم من أنه كان له مكان ثابت في المنتخب المصري منذ بطولة كأس الأمم الإفريقية عام 2006 والتي أقيمت بالقاهرة، وتألق فيها بشكل ملحوظ وساهم بالفوز باللقب. وشارك مع المنتخب في كأس الأمم الإفريقية غانا 2008 وحقق المركز الثاني في قائمة هدافي البطولة برصيد 4 أهداف بفارق هدف واحد عن صامويل إيتو هداف البطولة. وكان له دور كبير في فوز مصر باللقب للمرة الثانية على التوالي، كما شارك مع المنتخب بشكل ثابت في تصفيات كأس العالم 2010 وأحرز هدفاً في مرمى زامبيا لينتهي اللقاء بالتعادل 1-1. كما أحرز هدفين في المباريات الودية بقميص المنتخب في مرمى موريشيوس من ضربة جزاء، وآخر في مرمى تنزانيا، وسجل أول أهداف منتخب مصر في مرمى منتخب الجزائر في المباراة التي انتهت بفوز مصر بهدفين مقابل لا شيء.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.