أهم الحقائق عن الرئيس المصري السابق أنور السادات

جورد حداد | 11 أيلول 2019 | 20:00

يعتبر الرئيس السادات الرئيس الثالث للجمهورية العربية المصرية، في الفترة بين 1870 و1981. واشتهر الرئيس السادات بحنكته وذكائه الشديدين، كما اشتهر بمعاهدة السلام الشهيرة التي وقعها مع الكيان الصهيوني. وسوف نستعرض لكم في هذا المقال أهم الحقائق التي لا يعرفها الكثيرون عن الرئيس السادات.

السادات من مواليد عام 1918، ولد في مدينة المنوفية المصرية، ودخل في طفولته مدرسة عسكرية أنشأتها السلطات البريطانية وحصل على وظيفة حكومية بعد التخرج من المدرسة العسكرية عام 1936.

اعتقل السادات في مناسبتين على يد السلطات البريطانية، المرة الأولى كانت في عام 1942 لكنه تمكن من الفرار بعدها بعامين، والمرة الثانية عام 1946 عندما اتهم بمقتل الوزير أمين عثمان أحد الموالين للسلطات البريطانية. في عام 1952 شارك أنور السادات في الانقلاب على الحكم الملكي في مصر، بعد انضمامه الى تحرك الضباط الأحرار، بعد عامين برأته من تهمة اغتيال الوزير أمين.

استلم السادات الحكم في عام 1970، بعد وفاة الرئيس جمال عبدالناصر بعد فوزه بالانتخابات التي جرت في 15 تشرين الأول 1970.

اتفاقية كامب ديفيد، هي أشهر اتفاقية تمت بين العرب والكيان الصهيوني فكانت الأولى من نوعها وفتحت أبواب السلام مع اسرائيل، ووقعها السادات في 26 آذار من عام 1979، وكانت السبب الرئيسي لاغتياله الذي تم في 6 تشرين الأول من عام 1981 أثناء عرض عسكري، احتفالاً بذكرى حرب تشرين التحريرية.

على الصعيد العائلي

تزوج أنور السادات مرتين، الأولى عام 1940 من زوجته الأولى اقبال عفيفي وأنجب منها 3 بنات وانفصل عنها عام 1949، وفي المرة الثانية تزوج من جيهان رؤف صفوت، وأنجب منها صبياً و3 بنات.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.