ما هي المادة البيضاء التي رُميت على الدفاع المدني من الطائرة القبرصية؟

سناء منصور | 16 تشرين الأول 2019 | 09:00

وصف اللبنانيون القبرصيين بالأغبياء، بعد انتشار فيديو للطائرة التي أتت لإخماد حرائق الشوف، وهي ترمي مادة بيضاء على أفراد فرق الإطفاء اللبنانية. 

لكن للأسف، اهتم اللبنانيون بالسخرية من دون البحث بشكل أعمق. 

تبين أنّ هذه الطريقة هي لمحاصرة النيران، أما اللبنانيون الذين يسخرون هم بالفعل الأغبياء... المادة البيضاء التي رُميت على فرق الإطفاء هي رغوة إطفاء الحرائق، والتي كالعادة تُرمى لقمع النار من خلال منع الأوكسيجين، وبالعادة تُستخدم هذه الرغوة من أجل منع حرائق الزيوت، والبترول، والشحم. 



الرغوة تقوم بإخماد الحريق أو تبطئ نموه. عندما تسقط من الهواء، تغطي الرغوة مساحة واسعة وتساعد في الحد من انتشار الحريق. بمجرد رميها على النار، تمتص الرغوةُ الحرارةَ مانعةً الاحتراق، أي إنّ هذه المادة تقف بوجه تطور الحريق، وقد عمد طاقم الهليكوبتر إلى محاصرة النيران، ولهذا لم يقم الفريق القبرصي بأي خطوة غبية.

على كل حال، مهما كان هدف الفريق، على اللبناني عدم السخرية مما يجري، والاكتفاء بشكره لأنه لبّى طلب المساعدة.



يذكر أنّ هناك مادة يتم تلوينها بالأحمر ترمى على المناطق القابلة للإشتعال للوقاية من الحرائق، هذه المادة مختلفة عن المادة البيضاء وهي أكثر فعالية ونتائجها طويلة الأمد، بعكس الرغوة البيضاء. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.