حقائق عن توت عنخ امون في ذكرى اكتشاف قبره!

جاد محيدلي | 3 تشرين الثاني 2019 | 22:00

في 4 تشرين الثاني من العام 1922 اكتشف الباحث الانجليزي في علم المصريات هوارد كارتر قبر توت عنخ آمون. فماذا تعرفون عنه؟ هو أحد أشهر فراعنة مصر القديمة من الأسرة الثامنة عشر، إسمه يعني الصورة الحيّة للإله آمون. استلم حكمه في عُمر مبكر، إذ كان يبلغ من العمر تسع سنوات فقط، ولأن عمره كان صغيراً فكان له مساعدين مثل حورمحب، وأى، إضافةً إلى مجموعة من الموظفين الحكوميين، ويعتقد العلماء أن توت عنخ آمون قد حكم مصر لمدة تراوحت مابين 8-10 سنوات، وتمتّع بشهرة واسعه إلّا أنّ هذه الشهرة لم ترتبط بانتصاراته في الحروب، وإنّما بالكنوز التي عُثِر عليها في مقبرته ولم تتعرض لأي تلف، عدا عن وفاته التي يعدّ البعض سببَها مجهولاً وغامضاً.

تزوّج توت عنخ آمون بعد توليه الحكم في مصر، وكان زواجه من أخته غير الشقيقة وهي ابنة الملكة نفرتيتي، وزواج الملك من أخته لم يكن بالأمر الغريب عند الملوك في مصر القديمة، فقد كان من المعتاد أن يتزوّج الملك من أخته؛ حفاظاً على عرش الملك وحفاظاً على الدم الملكي، إضافة إلى اعتقادهم بأن الملك والملكة هما من الآلهة، وكان من الطبيعي أن يتزوج الإله بأخته. وقد لاحظ العلماء حياة الرفاهية والحب التي كان يعيشها مع زوجته، كما أظهرت بعض الأدلة أن علاقته بزوجته كانت علاقة حب منذ أن كانا صغيرين.

هناك العديد من الآراء والمُعتقدات حول وفاة توت عنخ آمون؛ فآثار الكسور الموجودة على جمجمته وعظم فخذه جعلت العلماء يعتقدون أن وفاته لم تكن طبيعية، بل إنه كان ضحية مؤامرة وتعرض للاغتيال، إلا أن التقرير الذي أصدره الفريق المسؤول عن دراسة سبب وفاة توت عنخ آمون قال أن وفاته لم تكن نتيجة اغتيال، بل إن تسمم الدم بسبب الالتهاب الناتج عن كسر في عظم الفخذ هو السبب الرئيسي لوفاته، أما الفتحة الموجودة في جمجمة توت عنخ آمون هي من أجل التحنيط فقط لا غير.

اكتشف مقبرة توت عنخ آمون العالم البريطاني هوارد كارتر وذلك في عام 1922 في الأقصر في وادي الملوك، وقد وجد فيها مجموعة كبيرة من القطع الأثرية، يُقارب عددها 5.000 قطعة أثرية، وقد لاحظ هوارد وجود قبو أثناء قيامه بالحفر والتنقيب عند بداية النفق الذي يوصل إلى قبر الملك رمسيس الرابع، واستمر بأعمال التنقيب والحفر إلى أن وصل إلى قبر توت عنخ آمون، وقد زُينت الغرفة التي تحوي ضريحه برسومات تصوّر قصّة انتقاله إلى عالم الأموات.كانت مومياء توت عنخ محاطة بثلاثة توابيت من الذهب، ولذلك لجأ هوارد إلى قطع هذه التوابيت، وبعد قطعها وجد أن مومياء توت عنخ آمون محاطة بكفن من الذهب، كما كان جسده يتزيّن بخواتم، وقلائد، وتاج ذهبي.

يوجد في مقبرة توت عنخ آمون الكثير من الكنوز والممتلكات الشخصية التي كانت ملكه منذ طفولته وحتى استلامه الحكم ووفاته، مثل بعض من ألعابه، أدوات للكتابة من ألوان وألواح، الحُلّي مثل قلادة إله الشّمس، بوق توت عنخ آمون، مجموعة تماثيل له يصل عددها إلى 32 تمثالاً صُنعت جميعها من الخشب المذهب التّوابيت، بالإضافة الى قناع ذهبي يصل وزنه إلى 11كلغ.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.