قصة المنزل الذي يقوم بتصميمه مليونا شخص!

جاد محيدلي | 12 تشرين الثاني 2019 | 15:00

في بلدة بمدينة نيويورك، يوجد منزل تحت الإنشاء يضم خمس غرف نوم وخمسة حمامات تبلغ مساحته 409 أمتار مربعة. لكن هذا المنزل مختلف من حيث الشكل والمضمون، لأنه يشارك في بنائه أكثر من مليوني شخص حول العالم، يساهمون في اختيار شكله وتصميمه الداخلي والخارجي. وفي التفاصيل، تبني المنزل كيت رومسون، إحدى النجمات المؤثرات على إنستغرام، وصاحبة حساب "ذا هاوسيز" على مواقع التواصل. ويعرض الحساب مجموعة منتقاة من صور المنازل الجذابة والتصميمات الداخلية.

وعندما قررت رومسون، البالغة من العمر 35 عاماً، أن تبني منزلاً جديداً العام الماضي، طلبت من متابعيها أن يساعدوها في اختيار تفاصيل المنزل، بدءاً من الأسقف الخارجية إلى التصميمات الداخلية للمنزل. وتقول رومسون إن المنزل سيشيد عن طريق "التعهيد الجماعي"، إذ تستعين بأفكار وآراء مليوني شخص لبناء وتصميم المنزل، الذي تأمل أن يكتمل في غضون 18 شهراً.

وقد طلبت من متابعيها على موقع إنستغرام التصويت على خيارات مختلفة، مثل موقع حوض المطبخ. وكانت تنشر طيلة العام الماضي تفاصيل كل خطوة في عملية البناء على صفحتها الخاصة. واتخذ متابعوها قرارات مهمة في المنزل اضطرت معها لإعادة تصميمه، مثل القرار الخاص بعدد المرائب في المنزل. لكنها في النهاية هي التي تحدد الخيارات التي يُسمح للمتابعين بالتصويت عليها. كما أنها أتاحت الفرصة لمتابعيها لاختيار تفاصيل معدات الإنارة والأثاث. وبعد التصويت، تنشر رومسون صورة الخيار الحاصل على أكبر عدد من الأصوات.

تجني رومسون أموالاً من خلال إبرام عقود طويلة الأجل مع شركات إعلانات تطمع في الوصول إلى العدد الكبير من متابعيها. وتحصل رومسون، على معظم دخلها من الترويج للمنتجات بطريقة إيجابية.وفي هذا المشروع تعاقدت مع قائمة طويلة من الشركات الكبرى التي ستمدها بألواح وبلاطات الأرضيات والخِزانات الخشبية والأجهزة الكهربائية وغيرها، وربما تطلب من متابعيها الاختيار بين سجادتين من إنتاج نفس الشركة. وتقول رومسون إن الشركات التي تعاقدت معها وفرت لها نحو 25% من المواد التي جهزت بها المنزل الجديد. وتأمل رومسون أن تصبح صفحتها على إنستغرام بمثابة دليل إرشادي مفصل لخطوات بناء المنازل ليستفيد منه كل من يرغب في بناء منزل جديد. وتضم صفحتها لقطات لعمليات تمهيد الأرض ووضع الأساسات، وكلها ملتقطة باستخدام طائرات بدون طيار.

ويقول يوفال بين إيتزاك، المدير التنفيذي لشركة "سوشيال بيكرز" للتسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي في براغ، إن نجوم إنستغرام المؤثرين في مجال التصميم الداخلي للمنازل، يجتذبون الكثير من المتابعين على موقع إنستغرام، لأن معظم الناس لديهم منازل، ويحصل الناس من هذه الصحفات على الكثير من الأفكار والتصميمات الملهمة. لكن رومسون تأمل أن يصبح مشروعها على موقع إنستغرام بمثابة مرجع لجميع أصحاب المنازل، للاستفادة من مقاطع الفيديو المعدة بخبرة وبإتقان وتوضح بالتفصيل كل خطوة من خطوات بناء المنازل.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.