مدرب جوفنتوس يبرر تبديله لرونالدو وردة فعل الأخير

جورج حداد | 11 تشرين الثاني 2019 | 17:30

أثير يوم أمس جدل بعدما استبدل المدرب الايطالي لفريق جوفنتس، ماوريسيو ساري، نجم الفريق الأول كريستيانو رونالدو في الدقية 55 من عمر اللقاء، وللمباراة الثانية على التوالي. الأمر الذي أثار غضب الدون البرتغالي الذي خرج مباشرة الى غرفة تبديل الملابس قبل أن يغادر الملعب نهائياً في الدقيقة 87 من عمر المباراة التي انتهت بتفوق البلانكونيري على نادي ميلان بنتيحة 1-0 سجله بديل رونالدو باولو ديبالا.

رغم أن تبديل ساري مكّن اليوفي من تحقيق الانتصار الّا أن هذه المسألة لم تمنع محبي رونالدو من انتقاده، ليخرج المدرب الايطالي في تصريحات لقناة "سكاي سبورتس"، ليبرر ما حصل في المباراة قائلاً :"يجب أن نشكر رونالدو، لأنه قدم تضحيات من أجل البقاء هنا هذه الليلة، رغم صعوبة الموقف.. لقد بذل كل ما في وسعه، لكنني رأيت أنه ليس على ما يرام، وأعتقد أنه كان من الأفضل استبداله".

وحول غضب الدون، قال مدرب تشيلسي السابق: "من الطبيعي أن يغضب اللاعب عند خروجه من الملعب، بخاصة اذا كان مجتهداً، ورونالدو عانى في الشهر الماضي من اصابة بسيطة في الركبة. وأضاف لقد تلقى ضربة في التدريبات، الأمر الذي أدى الى اصابته في الرباط الجانبي، وعندما يتدرب أو يلعب بقوة تجعله الإصابة غير متوازن، وهذا يعرضه لإصابة في عضلات الساق والفخذ".

وأضاف، هذه المسألة ستؤثر بشكل سلبي على أدائه، هو ليس في أفضل أحواله اليوم، وهناك العديد من اللاعبين الذي يغضبون من استبدالهم وهي مسألة 5 دقائق وليس أكثر".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.