يحول النفايات الى فن... والنتيجة مذهلة!

جاد محيدلي | 21 تشرين الثاني 2019 | 21:00

أعلن البنك الدولي في تقرير جديد إنه ما لم تُتخذ إجراءات عاجلة، ستزيد نفايات العالم 70% بحلول عام 2050 عمّا هي عليه الآن. ويرى التقرير أنه من المتوقع أن يقفز توليد النفايات السنوية على مستوى العالم من 2.01 مليار طن عام 2016 إلى 3.4 مليار طن خلال السنوات الثلاثين المقبلة، وذلك نتيجة لتوسع المدن السريع وتزايد عدد السكان. وعلى الرغم من أن البلدان المرتفعة الدخل تمثل 16% من سكان العالم، فإنها مجتمعة تولّد أكثر من ثلث (34%) من نفايات العالم. أما منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ فمسؤولة عن توليد ما يقرب من ربع (23%) من جميع النفايات. وبحلول عام 2050، من المتوقع أن يزيد توليد النفايات في أفريقيا جنوب الصحراء أكثر من ثلاثة أضعاف المستويات الحالية، في حين أن جنوب آسيا سيزيد تدفق النفايات لديها أكثر من الضعف. ويمثل البلاستيك مشكلة ضخمة بشكل خاص. فإذا لم يتم جمع المواد البلاستيكية وإدارتها بشكل صحيح، فإنها ستلوث وتؤثر على الممرات المائية والنظم البيئية لمئات، إن لم يكن آلاف، السنين. في عام 2016، أنتج العالم 242 مليون طن من النفايات البلاستيكية، أو 12% من جميع النفايات الصلبة، وفقا لما أوضحه التقرير.

ويؤكد تقرير أن إدارة النفايات الصلبة أمر بالغ الأهمية للمدن والمجتمعات المستدامة الصحية والشاملة، إلا أنه غالبًا ما يتم تجاهلها، خاصةً في البلدان المنخفضة الدخل. ففي حين يتم استرداد أكثر من ثُلث النفايات في البلدان المرتفعة الدخل من خلال إعادة التدوير والتحويل إلى سماد، فإن 4% فقط من النفايات في البلدان المنخفضة الدخل يُعاد تدويرها. وبالفعل، تعتبر النفايات أزمة كبيرة جداً في عدد من الدول العالم التي غرقت مدنها وبحارها بالبنفايات بكل ما للكلمة من معنى.

الا أن فنان الشارع البرتغالي أرتور بوردالو قرر التصرف بطريقة مختلفة مع هذه الأزمة، ومن أجل جذب انتباه الناس إلى التلوث في جميع أنحاء العالم، بدأ بإنشاء منحوتات من القمامة. يعترف الفنان بأنه ينتمي إلى جيل مستهلك وجشع يؤدي إلى الكثير من الهدر والتلوث لكنه قرر تغير شيء ما. واللافت في الأمر أنه بدأ ينشر أعماله الفنية عبر حسابه الخاص في موقع انستغرام وحصد أكثر من 200 الف متابع. يذكر الى أن أغلب أعماله ومنحوتاته هي عبارة عن حيوانات، وذلك للدلالة الى الضرر الذي تخلفه النفايات على البيئة ودورة الحياة.

وفي التالي سنقدم لكم أبرز هذه الصور من حسابه:

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.