رواد يستعملون "الحفاضات"... أزمة مراحيض في محطة الفضاء الدولية!

حسام محمد | 27 تشرين الثاني 2019 | 19:00

تعاني محطة الفضاء الدولية من مشاكل عدة تجعل جميع المراحيض على متنها خارج الخدمة، ما يشير إلى أنّ رواد الفضاء الموجودين هناك، يقومون باستخدام أساليب بديلة لتخطي المشكلة حتى الوصول إلى حلول، قد تكون "الحفاضات" على سبيل المثال.

وبحسب وكالة "سبوتنيك" الروسية، فإنّ جميع مراحيض محطة الفضاء الدولية، أصبحت خارج الخدمة، علماً أنّ المحطة تحتوي على نوعين من المراحيض، الأول في وحدة "زفيزدا" الروسية، والذي يعتمد على نظام الصرف الصحي (ACS) ، والثاني في وحدة Tranquility الأميركية المعتمد على نظام (WHC).

وبحسب قائد محطة الفضاء الدولية، الإيطالي لوكا بارميتانو، لا تعمل WHC الآن بسبب وجود مؤشرات مستمرة على وجود خلل فيها، ولا يتم استخدام ACS بسبب إنذار امتلاء المرحاض.

إضافة إلى ذلك تتوفر مراحيض أخرى في مركبتين فضائيتين من طراز سويوز مثبتتين على المحطة، لكنهما يستخدمان أثناء الطيران المستقل للمركبة الفضائية وفقط عند الضرورة القصوى أثناء إقامتهم في المحطة الفضائية الدولية.

في هذا الصدد، سأل مركز هيوستن الأميركي، لإدارة الرحلات عن إمكانية استخدام رواد الفضاء بشكل مؤقت لأجهزة جمع البول UCD، والتي يتم تخزينها في وحدة كولومبوس الأوروبية، حيث تم الحصول على إذن بذلك، بينما أوضحت الوكالة أنّ من غير المعروف حتى اللحظة ما إذا كان رواد الفضاء الروس يستخدمون "حفاضات" أو ما شابه لتخطي الوضع الراهن.

ويوجد الآن على المحطة الفضائية من الروس، ألكسندر سكفورتسوف وأوليغ سكريبوشكا، ومن الأميركيين كريستينا كوك، وأندرو مورغان، وجيسيكا مائير.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.