هل تعرفون جامعة الهامبرغر التي تُقدم إجازة في علوم الهامبرغر؟

جاد محيدلي | 3 كانون الأول 2019 | 19:00

توجد مئات الآلاف من الجامعات حول العالم والتي تقدم آلاف الاختصاصات في مختلف مجالات الحياة، لكن هل سمعتم يوماً من قبل بجامعة الهامبرغر؟ تأسست الجامعة عام 1961 وذلك في قبو أحد فروع مطاعم ماكدونالدز في ولاية إلينوي الأميركية من قبل فريد إل ترنر، أحد أوائل الطهاة في ماكدونالدز الذي أصبح لاحقاً المدير التنفيذي للشركة لمدة 20 عاماً، وقد تخرج في ذلك العام 14 طالباً من هذه الجامعة. تعتبر شركة ماكدونالدز أول شركة مطاعم في العالم تقوم بإنشاء مركز تدريب عالمي، وبينما يوجد في يومنا هذا العديد من جامعات الشركات حول العالم، إلا أنّ هذه الجامعة تُعد من أبرز هذه الجامعات على الإطلاق، ومن أكثرها نجاحاً وتقدماً وتميزاً.

كان مقر الجامعة الرئيسي يقع في مدينة أوك بروك في ولاية إلينوي الأميركية، وقد بقي الأمر على حاله حتى عام 2016 حين أعلنت شركة ماكدونالدز أنّها ستقوم بنقل مقر الجامعة الرئيسي إلى مدينة شيكاغو الأميركية. تُعد الجامعة رغم ذلك مركزاً دولياً مُتخصصاً في تطوير كفاءة الأفراد بعمليات إدارة المطاعم وذلك بسبب امتلاكها لعدة فروع حول العالم، فبالإضافة إلى مقرها في شيكاغو تملك هذه الجامعة فروعاً في كلٍ من طوكيو، لندن، سيدني، ميونيخ، ساو باولو، شانغهاي، وموسكو. حرم الجامعة الجديد في شيكاغو كان في الأصل الاستوديو الذي تستخدمه أوبرا وينفري لتصوير برنامجها الشهير، أما حرم الجامعة في طوكيو على سبيل المثال هو عبارة عن ناطحة سحابٍ ضخمة، كما أن حرم الجامعة في ميونيخ يتميز بهندسته المعمارية المميزة.

شركة ماكدونالدز الأميركية تُعد ثاني أكبر شركة في العالم من ناحية عدد الموظفين بعد شركة وول مارت الأميركية، وقد قامت الشركة بتأسيس جامعة الهامبرغر بهدف تقديم تدريب على أعلى المستويات لموظفيها، وعلى الرغم من أنّ هذه الجامعة قد خرجت قرابة 350 ألف طالب حتى الآن، إلا أنّ الالتحاق بهذه الجامعة ليس بالأمر السهل، وذلك بسبب العدد الكبير من العاملين في شركة ماكدونالدز، حيث تُقدر نسبة القبول في فرع شانغهاي على سبيل المثال بحوالي 1%. وبحسب أحد كبار نواب رؤساء شركة ماكدونالدز والمسؤول الرئيسي عن التعليم في الشركة روب لوبر، فإن أي شخصٍ يعمل كمدير في شركة ماكدونالدز أو من المقرر أن يصبح مديراً ضمن الشركة يستطيع الالتحاق بهذه الجامعة، كما أنّ الجامعة وسعت قاعدة طلابها لتشمل حتى أصحاب أفرع مطاعم ماكدونالدز بأنفسهم، وقد استقبلت في عام 2019 على سبيل المثال حوالي 100 مالك.

على الرغم من أنّ هذه الجامعة تُسمى جامعة الهامبرغر وعلى الرغم من أنّ الخريجين ينالون إجازة في علم الهامبرغر إلا أنّ ما يتم تدريسه في هذه الجامعة ليس طريقة إعداد وطهو الهامبرغر على الإطلاق، بل إن معظم الصفوف لا تضم أي نوعٍ من الطعام على الإطلاق. ويتم التركيز بشكلٍ أساسي في جامعة الهامبرغر على تطوير مهارات القيادة لدى موظفي شركة ماكدونالدز، وتعليمهم أساسيات إدارة الأعمال وتطويرها، وإدارة العمليات، كما يتم التركيز بشكلٍ كبير على أساسيات الخدمة والجودة والنظافة، كل ذلك بهدف تجهيز الطلاب ليشغلوا مناصب الإدارة في شركة ماكدونالدز بشكلٍ خاص وفي عالم المطاعم بشكلٍ عام. وبسبب إيمان شركة ماكدونالدز الكبير بأهمية جامعة الهامبرغر وما يتعلمه الطلاب ضمنها فإن ارتياد هذه الجامعة مجاني بالكامل، حيث غالباً ما تتقاسم كلٍ من شركة ماكدونالدز ومالك الفرع الذي يعمل به الطالب تكاليف دراسته، ويُمكن القول إنّ هذا يُعتبر أبرز دليل على مدى إيمان شركة ماكدونالدز بما ستحققه عملية التعليم هذه من فوائد اقتصادية لها ولأصحاب فروع المطاعم.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.