5 أماكن سياحية توجهت إليها أنظار العالم في 2019!

جاد محيدلي | 30 كانون الأول 2019 | 19:00

عام 2019 كان مليئاً بالأحداث في مختلف المجالات، وطال ذلك الأماكن والوجهات السياحية، التي توجه الى بعضها أنظار العالم، بعدما شهدت تغييرات إيجابية أو سلبية. بعض هذه الأماكن التاريخية أثارت أنواعاً مختلفة من المشاعر، ما أثار بلبلة عالمية وضجة في مواقع التواصل الاجتماعي. وسنقدم لكم في ما يأتي أبرز تلك الوجهات السياحية لعام 2019: 

كاتدرائية نوتردام - باريس

أبرز حدث عالمي حصل هذه السنة هو حريق نوتردام، بحيث عاش العالم حالة من الصدمة حين اندلعت النيران فيها في 15 نيسان 2019، وذلك قبل أن يسقط أيضاً برجها التاريخي المهيب. ويعد المبنى التاريخي بمثابة تحفة معمارية من طراز العمارة القوطية، وأدى التخريب الناتج عن الحريق إلى إثارة غضب عالمي حول مصير أبرز معالم باريس. واستغرق تشييد الكاتدرائية أكثر من 180 عاماً، لذلك من المحتمل أن تطول أيضاً عملية ترميم الكاتدرائية.

كنيسة ساغرادا فاميليا - برشلونة

في عام 2019، تلقى مشروع كنيسة ساغرادا فاميليا في برشلونة أخيراً تصريحاً لإكمال بنائه، وذلك بعد مرور 137 عاماً من وضع حجر الأساس في 1882. ومن المتوقع أن يكتمل البناء بحلول 2026. وتُعد أبراج كنيسة ساغرادا فاميليا المذهلة، التي تشبه أقراص العسل، بمثابة رمز بارز في برشلونة ومنطقة جذب لملايين السياح في جميع أنحاء العالم.

"المنطقة 51" - ولاية نيفادا

تعتبر منطقة 51 قاعدة عسكرية واقعة في الجزء الجنوبي من ولاية نيفادا في غرب الولايات المتحدة، ويقع في قلبه مطار عسكري سري ضخم. وعلى الرغم من أنها ليست منطقة سياحية، بل تحولت الى ذلك مؤخراً، بعدما استحوذ الموقع على مخيلة المصدقين نظرية المؤامرة وعشاق الظواهر الفضائية الخارقة، حيث يُعتقد أن حكومة الولايات المتحدة تُخفي أجسام المركبات الغريبة والكائنات الفضائية هناك. وخلال الصيف، جذب انتباه العالم على موقع فيسبوك بعنوان "اقتحام المنطقة 51، لا يمكنهم إيقافنا جميعاً"، حيث عبّر أكثر من مليوني شخص عن استعدادهم لاقتحام المنطقة 51 "لرؤية الكائنات الفضاية".

تشيرنوبل - أوكرانيا

تحول موقع الانفجار النووي المروع الذي حصل عام 1986 الى مكان ذي شعبية متزايدة لدى السياح مع تزايد الاهتمام العالمي بالسياحة المُظلمة. وعلى الرغم من أن أجزاء من الموقع كانت مفتوحة للزوار منذ 2011، فقد حددت أوكرانيا المكان كموقع سياحي رسمياً في تموز الماضي. وقال الرئيس فولوديمير زيلينسكي في ذلك الوقت إن "تشرنوبل كانت جزءاً سلبياً من العلامة التجارية الأوكرانية، وقد حان الوقت لتغيير ذلك". وتخضع "تشيرنوبيل" للتحديثات لاستيعاب الزوار بشكل أفضل.

نصب واشنطن التذكاري

أعيد فتح مسلة النصب التي يبلغ طولها 555 قدماً في العاصمة الأميركية في أيلول 2019، وذلك بعد مرور نحو 3 سنوات من عمليات التجديد والإصلاحات في الهيكل الذي يعود إلى 1884. وتبعت عمليات التجديد فترة ترميم أخرى بعد أن تسبب زلزال، بلغت قوته 5.8 درجات، في إلحاق أضرار جسيمة بالهيكل في 2011.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.