أبرز الأفلام التي يتوجب عليكم مشاهدتها في عام 2020!

جاد محيدلي | 30 كانون الأول 2019 | 21:00

يودع العالم عام 2019 وغداً نستقبل سنة 2020، التي تبدو أنها ستكون مليئة بالإنتاجات السينمائية المميزة. فهناك الكثير من الأفلام التي يتوقع أن تحقق نجاحاً كبيراً في هذه السنة والتي ينبغي عليكم ترقبها ومشاهدتها. بشكل عام، سوف يشهد 2020 تنوعاً كبيراً في الأفلام كما سيكون هناك أجزاء جديدة لسلاسل أفلام لاقت رواجاً كبيراً في السابق، إلى جانب عودة بعض أكبر الأسماء في السينما.

وسنقدم لكم أبرز الأفلام التي يتوجب عليكم مشاهدتها في عام 2020:

بومبشيل (17 كانون الثاني)

تدور أحداث هذا الفيلم حول فضيحة التحرش الجنسي التي أدت إلى رحيل مؤسس شبكة فوكس نيوز، روجر أيلز، عن الشبكة. وتلعب كل من نيكول كيدمان وتشارليز ثيرون ومارغوت روبي أدوار ثلاث سيدات اتهمن أيلز بالتحرش، بينما يلعب جون ليثغو دور أيلز.

ذا لايتهاوس (31 كانون الثاني)

هو عبارة عن فيلم إثارة غريب، يُرسَل فيه كل من روبرت باتينسون وويليم دافو إلى منارة نيو إنغلاند البعيدة. وبوجود عناصر الإزعاج والعزلة، لا يمضي وقت طويل قبل أن يجد بطلا الفيلم نفسيهما على خلاف. وسبق لمخرج الفيلم، روبرت إيغرز، أن حاز على إعجاب الكثير من المشاهدين من خلال فيلم الرعب (ذا ويتش) عام 2015، ومن المرجح أن يحصد فيلمه الجديد نجاحاً كبيراً مماثلاً.

غرييد (21 شباط)

يتعاون الممثل ستيف كوغان مع المخرج مايكل وينتربوتوم في هذا الفيلم، حيث يلعب كوغان دور السير ريتشارد مكريدي، المالك الثري لسلسلة متاجر أزياء راقية، وهو على وشك الاحتفال بعيد ميلاده الستين في جزيرة ميكونوس اليونانية. ينتقد الفيلم من خلال مقارنات مع الحياة الواقعية، التباهي المبالغ به بالثروة، والفكر الاستهلاكي الواضح وعولمة العمل.

مولان (27 آذار)

تم مؤخراً نقل أفلام الرسوم المتحركة مثل دامبو وعلاء الدين وذا لين كينغ، إلى التجسيد الواقعي عام 2019، والآن حان الوقت لنقل فيلم الرسوم المتحركة الشهير مولان. ويحكي الفيلم قصة الفتاة مولان التي تتنكر بزي رجل لتحارب بدلاً من والدها المريض في الجيش الإمبراطوري الصيني.

نو تايم تو داي (3 نيسان)

تولى المخرج كاري جوجي فوكوناغا مهمة إخراج أحدث إصدارات أفلام جيمس بوند. وفي هذا الفيلم سيُستدعى "بوند" المتقاعد إلى العمل مجدداً لمواجهة خصم خطير جديد، يلعب دوره الممثل الأميركي من أصول مصرية رامي مالك، الذي حصل على جائزة الأوسكار العام الماضي.

بلاك ويدو "الأرملة السوداء" (1 أيار)

تعود الممثلة سكارليت جوهانسون للعب دور الأرملة السوداء في أحدث أفلام أفينجرز للمغامرات، حيث نكتشف فيه ماضي ناتشا (بلاك ويدو) الغامض. كما من المرجح أن تترشح لنيل جائزة الأوسكار عن دورها في فيلم جوجو رابيت، وماريج ستوري.

فاست آند فيوريس (22 أيار)

في أحدث أجزاء السلسلة الشهيرة، قال المخرج جوستين لين، إن الفيلم الذي تم تصويره في المملكة المتحدة والولايات المتحدة وجورجيا وتايلاند "هو الأكثر طموحاً بين كل الأجزاء". وقد تصدر الفيلم عناوين الصحف في وقت سابق من هذا العام عندما أصيب ممثل بديل، أثناء التصوير في استوديوات وارنر بروذرز في مقاطعة هيتفوردشير البريطانية.

ووندر ومان 1984 (5 حزيران)

في متابعة لفيلم البطولة الخارقة، الذي انتج عام 2017، تعود الممثلة غال غادوت للعب دور ووندر ومان في 2020. وتدور أحداث الجزء الجديد عام 1984، وعلى الرغم من أن الجزء الأول شهد الموت البطولي لشخصية ستيف، التي أداها الممثل كريس باين، إلا أنه يعود على ما يبدو ليظهر في الفيلم.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.