من هو نبيل علي محمد الذي احتفت به غوغل؟

جاد محيدلي | 3 كانون الثاني 2020 | 15:03

احتفى محرك البحث العالمي "غوغل"، اليوم الجمعة، بذكرى ميلاد العالم المصري الراحل، نبيل علي، الذي توفي قبل أربعة أعوام. وعلى واجهة الصفحة العربية من "غوغل"، انتشرت صورة مرسومة للعالم المصري الراحل الذي ولد في عام 1938 في القاهرة. وجاءت الصورة وسط كلمة "غوغل" باللغة الإنجليزية، وأرفقت أيضاً بتصميم لجهاز حاسوب. فماذا تعرفون عنه؟

أصدرت شركة "غوغل" بياناً رسمياً قالت فيه إنه يحتفل بالذكرى الـ82 لميلاد الرائد المصري في مجال حوسبة اللغة العربية، الدكتور نبيل علي. وأضاف أن ابتكارات العالم الراحل في مجال اللغويات الحاسوبية ساهمت في دخول العالم العربي عصر المعلومات، بخاصة من خلال البرامج التي مكنت الحواسيب من فهم اللغة العربية بصورة رقمية. وبالنسبة لنبيل علي، فإن رقمنة اللغة العربية، بقواعدها وصرفها التي تبدو معقدة للبعض، كانت وسيلة لربط الناطقين باللغة العربية بالعالم. وخلال حياته المهنية، نشر علي عدداً من الكتب والأوراق العلمية والتقارير التقنية التي تدعم مجال عمله في حوسبة اللغات.

حصل على البكالوريوس في هندسة طيران عام 1960، ثم على الماجستير في 1967، والدكتوراه في هندسة الطيران عام 1971. عمل في الفترة بين عامي 1961 و 1972 ضابطاً مهندساً في القوات الجوية المصرية في مجالات الصيانة والتدريب، وفي العام 1972 انتقل إلى مجال الكمبيوتر، حيث كان من أوائل العرب الذين احترفوا في هذا المجال. فعمل في الفترة بين عامي 1972 و 1977 مديراً للحاسب الآلي بشركة مصر للطيران، وكان أول من أدخل نظم الحجز الآلي بشركات الطيران في المنطقة العربية، ثم تقلد بعد ذلك مناصب ومستويات مختلفة في شركات عربية وعالمية في مجال الكمبيوتر في مصر والكويت وأوروبا وكندا والولايات المتحدة الأميركية حتى العام 1983، حيث عمل مديراً لمشروع صخر للكمبيوتر، كما كان صاحب فكرة إنشائه. ثم من العام 1985 إلى العام 1999 عمل نائباً لرئيس مجلس إدارة شركة صخر للبحوث والتطوير، كما عمل باحثاً متفرغاً في بحوث ثقافة المعلومات والذكاء الاصطناعي وتطبيقه على اللغة العربية وعمل مديراً مساعداً لشركة صخر لبرمجيات الكمبيوتر ومدير مشروع في الشركة الوطنية المصرية للمعلومات العلمية والفنية، وصمم أكثر من 20 برنامجاً تربوياً وتعليمياً.

أبرز مؤلفاته هي: اللغة العربية والحاسوب (دراسة بحثية)، دار تعريب، 1988 - العرب وعصر المعلومات، سلسلة عالم المعرفة، 1994 - الثقافة العربية وعصر المعلومات: رؤية لمستقبل الخطاب الثقافي العربي، سلسلة عالم المعرفة، 2001 - الفجوة الرقمية: رؤية عربية لمجتمع المعرفة، بالاشتراك مع د. نادية حجازي، سلسلة عالم المعرفة، 2005. العقل العربي ومجتمع المعرفة: مظاهر الأزمة واقتراحات بالحلول، الجزء الأول، سلسلة عالم المعرفة، 2009 - العقل العربي ومجتمع المعرفة: مظاهر الأزمة واقتراحات بالحلول، الجزء الثاني، سلسلة عالم المعرفة، 2009.

حصل على عدة جوائز أبرزها: جائزة أحسن كتاب في مجال الدراسات المستقبلية، الهيئة العامة للكتاب 1994 - جائزة أفضل كتاب ثقافي في مجال "تَحدِّيات عصر المعلومات"، الهيئة العامة للكتاب 2003 - جائزة "الإبداع في تقنية المعلومات"، مؤسسة الفكر العربي 2007 - جائزة الملك فيصل العالمية مع البروفيسور علي حلمي أحمد موسى في مجال المعالجة الحاسوبية للغة العربية 2012. ومن أبرز أقواله: "نحن نواجه عصراً جديداً بعقلية غاية في القدم، هذا هو المأزق الذي نجد فيه أنفسنا كعرب ونحن نواجه متطلبات العصر الحديث. هناك فجوة معرفية تزداد هوتها كل يوم وتهدد بعزلنا على الجانب الآخر من التاريخ حيث لا توجد مقاعد للمهمشين في هذا العالم. لنبدأ الخطوة الأولى لسد هذه الفجوة المعرفية، لنبدأ بالترجمة".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.