عالمة بريطانية: الكائنات الفضائية تعيش بيننا على الأرض!

حسام محمد | 7 كانون الثاني 2020 | 18:00

في تصريح لصحيفة بريطانية، قالت عالمة الفضاء البروفيسورة هيلين شارمان، وهي أول بريطانية ذهبت في رحلة إلى الفضاء: "إن المخلوقات الفضائية موجودة ومن الممكن أن تكون حية بيننا على سطح الكرة الأرضية".

وأوضحت شارمان، وهي كيميائية تعمل حالياً في كلية إمبريال كوليدج في لندن بالقول: "الكائنات الفضائية موجودة، ولا شك في ذلك"، مشيرة إلى أنه على الرغم من أن أجسام الكائنات الفضائية لا تتكون من النيتروجين والكربون كأجسام البشر إلا أنها قد تكون موجودة على سطح الأرض الآن لكننا لا نستطيع رؤيتها".

من جهة أخرى، عبّرت البروفيسورة التي أثارت الجدل بتصريحاتها، عن غضبها من الإشارة إليها على اعتبارها أول امرأة بريطانية تذهب في رحلة إلى الفضاء، مشيرة إلى أنّ هذا يعني أن رجلاً بريطانياً قام بذلك قبلها، بينما هي في الحقيقة أول بريطاني من الجنسين قامت بذلك، حيث سافرت إلى محطة الفضاء الروسية "مير" في آيار عام 1991.

أما عن الحياة في الفضاء، فقالت: "لدينا في الفضاء كل ما نحتاج إليه لنبقى على قيد الحياة كدرجة الحرارة المناسبة، والطعام والشراب، والأمان، إضافة إلى عدم التفكير في أي من الأشياء المادية التي نمتلكها على سطح الأرض".

يشار إلى أنّ عالمة الفضاء شارمان وُضعت على قائمة فرسان السنة الجديدة لعام 2018، ومُنحت وسام القديسين مايكل وجورج تقديراً لجهودها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.