صور لمغامر أوروبي سافر الى العراق ولم يتوقع ما رآه!

جاد محيدلي | 19 كانون الثاني 2020 | 12:00

جاكوب لوكايتيس هو مدون سفر يشتهر بقناته على YouTube التي تحمل إسمه. وقد اكتسب شعبية كبيرة على هذه المنصة بسبب مدوناته وفيديوهاته التي تلخص رحلاته حول العالم، فهو يسافر بمعدل 11 شهراً من العام.

قبل الشهرة أسس جاكوب شركة الكوبون Chameleon John ، التي كان يديرها عن بعد خلال رحلاته العالمية، ثم باع شركته الأولى في سن 16.

ظهر بمجلة فوربس العالمية، كما قام بإنشاء كتاب الكتروني. ولد ونشأ في ليتوانيا وهو مرتبط بفتاة تدعى كريستيان ليبلانك، وكلاهما يسافران حول العالم ويتمتعان بشعبية واسعة على YouTube.

وفي حديث مع موقع BoredPanda، يقول جاكوب: "نشأت، مثل معظم الناس في أوروبا، ولدي أفكار مسبقة تشبه الكثيرين، ولذلك كنت خائفاً جداً من زيارة العراق. فكل شيء سمعته عن البلد في حياتي لم يحمسني لزيارة هذا البلد"، ويضيف: "لكن ومع ذلك، فخلال سفراتي حول العالم على مدار السنوات الست الماضية، تعلمت أنه في كثير من الأحيان لا تكون الأماكن التي نخاف منها سيئة كما نعتقد. بل قد تكون رائعة وعكس كل التوقعات، ولذلك فقد حزمت حقائبي، وذهبت إلى الجزء الشمالي من العراق، وزرت المنطقة التي يطلق عليها "كردستان العراق" وأمضيت أسبوعين هناك، وأقل ما يمكنني قوله هو أن المكان أدهشني تماماً". ويختم جاكوب كلامه قائلاً: "لقد قابلت بعضاً من الأصدقاء الودودين وكانوا من أجمل وألطف الأشخاص الذين قابلتهم في حياتي، وبسببهم أصبحت أكثر اقتناعاً بأن العالم هو مكان أفضل بكثير مما نراه في الأخبار. لنصنع السلام، ليس الحرب".

جاكوب التقط العديد من الصور في العراق وسنقدمها لكم في التالي:
















إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.