أوقفوا التعليقات الذكوريّة على الحكومة الجديدة!

سناء منصور | 22 كانون الثاني 2020 | 20:00

6 نساء في حكومة حسّان دياب الجديدة... وهذا يعني، نكاتاً ذكورية بالجملة! الشعب غير راضٍ عن الحكومة وهناك العديد من الانتقادات، لكن نجد أنّ العنصر النسائي مستخدَم لإطلاق تعليقات ذكورية بدلاً من أن يناقش أموراً أخرى مختلفة.

ونعطي أمثلة بسيطة من هذه التعليقات الذكورية! 

ما علاقة صبحية النسوان؟

حكومة يقبرني الله؟

ولا نعلم لم هذا التعليق على النساء! فالنساء في الحكومة كنّ يشغلن مناصب مهمة قبل أن يصبحن وزيرات، والعمل ليس أمراً جديداً عليهن، لكن يبدو أنّنا اعتدنا على غياب التمثيل النسائي، حتى أصبحنا نحوّله إلى نكتة. 

 بعض المغردين ردّ على هذه التعليقات، وكانت لهم وجهات نظر مختلفة:

1- مثلاً...


وعلينا أن نعترف أيضاً، أنّ كون الوزيرات من الجنس اللطيف، لا يعني أنّه علينا أن نتقبّلهن من دون البحث أكثر بملفاتهن أو خلفياتهن! طبعاً التمثيل الوزاري النسائي هو انتصار نسوي، لكن هذا غير كافٍ، فوضع البلد متعلق بالنساء، وأعمال الشخص ليست متعلقة بجندره أو جنسه، وعلينا ألّا ننسى ذلك! 

رأي يعبّر عن هذا....


على كل حال، نتمنى أن تكون وزارة ناجحة تعكس تطلعات الشعب! 





إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.