أضرار فيروس كورونا على الرياضة حول العالم

جورج حداد | 2 شباط 2020 | 12:00

حالة من الهلع اجتاحت العالم بسبب فيروس كورونا المميت الذي تفشى في الصين ووصل إلى 19 دولة حول العالم خلال أيام قليلة. هذا الفيروس جعل الصين أمام مأزق كبير جداً حيث تأثرت على جميع الأصعدة الصحية الاقتصادية والرياضية. وفي ما يخص الجزء الأخير، فقد تأثرت الرياضة على مستوى العالم أجمع بهذا الفيروس وليست الصين فقط.

فبداية من الدوري الصيني الذي تم توقيفه وتأجيل مباراة كأس السوبر الصيني إلى أجل غير مسمى، والتي كان من المقرر أن تُلعب بعد حوالي 4 أيام بين فريقي جوانجزو ايفرجراند وشنجهاي شينهوا. إضافة إلى عملية هجرة النجوم من الدوري الصيني خوفاً من هذا المرض، كالبلجيكي كاراسكو الذي ذهب كإعارة إلى فريق أتلتيكو مدريد الاسباني، والنيجيري إيغالو الذي ذهب هو أيضاً معاراً إلى فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي.

ليس هذا فقط، بل إن هناك مشكلة كبيرة ستواجه الأندية الصينية على صعيد بطولة كأس الاتحاد الأسيوي، حيث من المنتظر إلغاء المباريات التي تُلعب في الصين ونقلها الى دول أخرى. فمن المفترض أن تقام مباراتا بكين جوان أمام إف سي سيول الكوري الجنوبي، وجوانجزو إيفرجراند أمام سوون سامسونج بلووينجز الكوري الجنوبي في أول مباريات دور المجموعات في الصين، بينما مباراتا شنجهاي أمام جيونبك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي وشنجهاي شينهوا أمام بيرث جلوري الأسترالي مقرر لهما أن يقاما خارج الديار.

هذا بالاضافة إلى الأزمة الحقيقية التي ستواجه العالم خلال بطولة أولمبياد طوكيو 2020 والتي يشارك فيها عدد كبير من اللاعبين الصينيين. كما أن اللجنة الأولمبية الدولية قررت إلغاء منافسات الملاكمة المؤهلة إلى طوكيو 2020، والتي كان مقرراً لها أن تقام في مدينة ووهان الصينية التي تعتبر المركز الرئيسي لهذا الفيروس المميت.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.