أنصار الصدر يقتلون لاعباً في المنتخب العراقي للكاراتيه

صيحات | 6 شباط 2020 | 18:00

توفيّ لاعب المنتخب العراقي للكاراتيه خليل إبراهيم خليل، اليوم الخميس، متأثراً بجراحه نتيجة أحداث النجف أمس الأربعاء حيث قامت مجموعة "القبعات الزرق" المؤيدة لمقتدى الصدر بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين السلميين في مدينة النجف العراقية. 


كما قُتل 13 متظاهراً وأصيب 127 آخرين إثر دعوة الصدر "القبّعات الزرق" التابعة له إلى دعم القوّات الأمنيّة التي تحاول إعادة فتح المدارس والإدارات المغلقة منذ أسابيع في إطار "عصيان مدني". ومنذ أن أعلن الصدر تأييده لرئيس الحكومة الجديد محمد توفيق علاوي، وقعت مواجهات عدة بين أنصاره ومتظاهرين آخرين في مدن عدة.

كان خليل قد مثّل المنتخب الوطني العراقي للكاراتيه في عدة مسابقات دولية. وعند اعلان مقتله غرّد العراقيون على منصات التواصل الاجتماعي مستنكرين جريمة القتل. 







إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.