هل تسهم حشرات الصيف بزيادة انتشار "كورونا"؟!

حسام محمد | 29 آذار 2020 | 20:00

أصبح فيروس "كوفيد – 19" العمود الأساسي في أبحاث معظم علماء العالم، ومراكز أبحاثه، إذ لا يزال انتشاره كوباء يحصد أرواح الآلاف يومياً، مستمراً حتى اللحظة على نحو متزايد، دون أي قيد أو أمل واضح في إمكانية السيطرة عليه في وقت قريب.

ومع اقتراب الصيف راح البعض يتساءل عن مدى إمكانية أن تسهم الحشرات التي تنتشر في هذا الفصل، في زيادة انتشار هذا الوباء، الأمر الذي أجابت عليه منظمة الصحة العالمية في تقرير تناولته وسائل الإعلام العالمية.

ووفقاً للتقرير، فإنّ البعوض والقرّاد أو ما يعرف بحشرات الفراش، والتي تنتشر في فصل الصيف لا يمكنها أن تنقل عدوى فيروس "كوفيد – 19" على الرغم من أنّها تعيش على امتصاص الدماء من الإنسان والحيوان أيضاً.

أمّا عن السبب في عدم قدرة هذه الحشرات على نقل العدوى بالنسبة للفيروسات التاجية جميعها، فقد بيّنت المنظمة العالمية، أنّ نقلها للعدوى يتطلب أن يكون الفيروس قادرًا على التكاثر داخلها، وهو ما لم يثبت حتى الآن.

وتجاوز عدد وفيات الفيروس الذي عرف باسم "كورونا المستجد" 19 ألف شخص حول العالم، بينما اقترب عدد الحالات المؤكدة في بلدان العالم أجمع من نصف مليون إصابة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.