مياه تدمر فيروس كورونا في روسيا

صيحات | 1 نيسان 2020 | 13:31

طوّر خبراء روس طريقة جديدة لمحاربة البكتيريا والفطريات والفيروسات عبر المياه المعالجة بالبلازما الباردة.

ويعتقد الخبراء من شركة "ماغناريل أكوا" أن هذه المياه ممكن أن تتحول إلى سلاح  قاتل لفيروس "السارس التاجي- 2"، المسبب لوباء "كوفيد – 19" عبر تطهير كل من الهواء والأسطح التي يمكن أن يستقر عليها الفيروس.

وبعيداً عن الخلطات المعتمدة اليوم، إن السائل الجديد أطلق عليه "ماغناريل"، فهو آمن تماما للجسم، يدمر بروتينات الفيروس، وبعد التجفيف لا يبقى شيء على السطح المعالج.

ومركب البلازما الباردة عبارة عن غاز من جسيمات مشحونة وغير مشحونة كما هو الحال في التركيبة الكميائية للمياه، ونتيجة خسارة الذرات بعض الإلكترونات لا تعود قادرة على الارتباط بجزيء الماء.

هذا الأمر يؤدي إلى ظهور أشكال مختلفة من الأوكسجين والهيدروجين، والتي تتلف خلايا الفيروسات.

ويمكن استخدام هذه المياه في معالجة الأقنعة والأسطح المختلفة، وللرش في الهواء، وذلك لأنها آمنة للبشر، وتتميز كذلك بتكلفة إنتاج منخفضة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.