الأرض على موعد مع المطر الشُّهبيّ

صيحات | 20 نيسان 2020 | 18:00

ككل عام، وفي نيسان بالتحديد، الأرض على موعد مع حدث فلكي ساحر ترصده الأبصار بالعين المجردة وينتظره الفلكيون بفارغ الصبر. 

بعد غسق يوم غد الثلاثاء 21 نيسان وحتى فجر الأربعاء، يمكن لسكان المناطق الشمالية من الكرة الأرضية رؤية المطر الشُّهبي بوضوح. العام الماضي كان القمر بدراً أثّر على الرؤية، ولكن مع حلول آخر شهر شعبان الهجري حيث يختفي القمر عن الرؤية ويعمّ الظلام،ـ فإن ظاهرة كهذه تكون جلية أكثر للناظرين. وتحدث زخات الشهب على الأرض بسبب تدفقات النيازك التي تضرب الغلاف الجوي. وتخلق هذه الزخات خطوطًا في السماء يمكن رؤيتها من على بعد أميال. وتترك بعض النيازك مسارات رائعة خلفها في شكل غازات. 

ويصل هذا العرض السنوي إلى ذروته مع 10 إلى 15 نيزكاً، أما الوقت الأفضل للمشاهدة فهو بين منتصف الليل وفجر الأربعاء. للحصول على أفضل رؤية للحطام المتساقط، عليكم اختيار منطقة سماء مظلمة وخالية من التلوث. في حين أن التلسكوبات ستعزز دقة المشاهدة، يمكن رؤية النيازك عادةً بالعين المجردة.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.