رحيل إبراهيم نصر رائد الكاميرا الخفيّة في الوطن العربي

محمود فقيه | 12 أيار 2020 | 17:20

في الشهر الذي طالما أسعدَ الجمهورَ العربي فيه، رحل الفنان المصري إبرهيم نصر الذي كان يضحك عندما يسمع الشائعات التي تتحدث عن وفاته، عن عمر 69. صُلّي على جثمان الفنان المصري القدير في الكنيسة المرقسية القديمة بالأزبكية في القاهرة،  ثم شُيّع إلى مدافن الأسرة بالعباسية.

كان إبرهيم نصر أول من جذب الشارع المصري إليه في برامج الكاميرا الخفية، الذي بات ينتظر مواسمها من عام إلى عام. برامج لم تقلل يوماً من احترام الضيف ولا يشوبها أي إسفاف. اشتهرت زكية زكريا في مصر كباقي الدول العربية. كانت مصدر السعادة والفرح إضافة إلى شخصيات أخرى كغباشي النقراشي، نجاتي، السيد انتريه، بلبل إدرة، الزعبلاوي، تيئاوي، هيما، تاتا توتا وبيسو. 

غاب إبرهيم نصر منذ سنوات عن تقديم هذه البرامج، إنما الجمهور كان ينتظر عودته كل عام مع حلول شهر رمضان المبارك، ولكنه فضّل هذا العام أن يحلّ على شاشتهم مودعاً بخبر حزين. 

رحيل إبرهيم نصر جاء قبل خروج آخر أعماله للنور حيث يشارك في فيلم "صاحب المقام"، بطولة يسرا وأمينة خليل، وبيومي فؤاد، تأليف الكاتب إبرهيم عيسى، وإخراج ماندو العدل. وكان آخر ظهور فني له في رمضان 2018 من خلال مسلسل "فوق السحاب" والذى شارك في بطولته هاني سلامة ونهال عنبر وعفاف شعيب. 

وتصدّر اسم #إبراهيم_نصر قائمة المتداولات على منصات التواصل الاجتماعي، وعبّر جمهوره ومحبوه عن حزنهم العميق.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.