منها العسل... أطعمة ذو قدرة خارقة على محاربة الفيروسات!

حسام محمد | 14 أيار 2020 | 21:00

أقحم انتشار "كوفيد-19" حول العالم، كلمة "فيروس" في قاموس مفرداتنا اليومية، إذ أصبحت هذه الكلمة هوساً لدى البعض الذي بات يعيش في قلق دائم، بينما يقوم بكل ما يمكن فعله لحماية نفسه من أي إصابة.

وفي هذا نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن موقع متخصص بالصحة، تقريراً كشف عن 7 أغذية، أكّد أنّها من أكثر الأغذية القادرة على دعم جهازنا المناعي، كي يكون قادراً على محاربة الفيروسات بفاعلية، والتي هي:

- العسل

يحتوي العسل على أحد أهم المضادات الحيوية الطبيعية، والتي هي عبارة عن إنزيمات يطلق عليها اسم بيروكسيد الهيدروجين، ذو قدرة هائلة في القضاء على الجراثيم والأجسام الغريبة، بينما نصح التقرير بتناوله عند الاستيقاظ من النوم.

via GIPHY


- الثوم

ينصح التقرير بتناول فص ثوم على الريق، لأن له قدرة رائعة على كبح جماح النشاط الجرثومي في الأمعاء، كما يساهم في تنقية الجسم من السموم، نظرًا لمحتواه العالي من مركب السلفيدريل، إضافة إلى احتوائه على بعض المواد التي تدخل في تركيب المضادات الحيوية الهامة.

via GIPHY


- الليمون

يحتوي الليمون على نسبة عالية من فيتامين C، الذي يساعد على تقوية الجهاز المناعي، إضافة إلى تميزه بمكونات هامة مضادة للبكتيريا والفطريات والفيروسات.

via GIPHY


- الأناناس

في الواقع، يُستخدم الأناناس بكثرة في علاجات الطب التقليدي، وذلك لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية التي تساعد في تقوية الجهاز المناعي.

ومن بين العناصر الغذائية المهمة الموجودة في الأناناس مضادات الأكسدة المكافحة للشوارد الحرة بجسم الإنسان، والبروميلين المضاد لالتهابات الجيوب الأنفية.

via GIPHY


- الكركم

يحتوي الكركم على نسبة عالية من الكركمين، وهو مركب كيميائي يتميّز بخصائصه المضادة للميكروبات والبكتيريا، إضافة إلى احتوائه على نسب مرتفعة من المعادن والفيتامينات التي تساعد على تقوية الجهاز المناعي، مثل الحديد والفوسفور والماغنسيوم والكالسيوم والبوتاسيوم والزنك، وبعض الفيتامينات.

via GIPHY


- الزنجبيل

أيضاً يحتوي الزنجبيل على نسبة مرتفعة من العناصر الغذائية المقوية للجهاز المناعي، مثل مضادات الالتهاب ومضادات الأكسدة والفيتامينات، إضافة إلى مركبات كيميائية تسمى "Sesquiterpene"، والتي تعرف بقدرتها الفائقة على قتل الفيروسات التي تهاجم الأنف، والتي تسبب الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا.

- زيت جوز الهند

يحتوي زيت جوز الهند على أحماض دهنية متوسطة السلسلة، مضادة للبكتيريا، مثل حمض اللوريك وحمض الكابريليك، وكلاهما قادران على تعطيل العديد من أنواع البكتيريا والفطريات، فضلًا عن دورهما في علاج الالتهابات الجلدية.

via GIPHY

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.