محاولات إيطالية لإقناع الأمير محمد بن سلمان لشراء نادي روما

جورج حداد | 15 أيار 2020 | 15:45

أخبار كثيرة ظهرت في الفترة الماضية عن نية صندوق الاستثمار السعودي شراء نادي نيوكاسل يونايتد الانكليزي وهو الأمر الذي أصبح قريب للغاية حسب عدة تقارير صحفية انكليزية وعالمية، ولكن التأجيلات المستمرة تسببت في حالة من الغموض والجدل.

رغم التأكيدات التي قالت إن الأمير محمد بن سلمان نجح في التوصل لاتفاق مع مالك نيوكاسل مايك أشلي، من أجل شراء النادي مقابل 300 مليون جنيه إسترليني، ليفصله فقط الإعلان الرسمي عن هذه الخطوة الجديدة.

لكن هناك تطورات جديدة ظهرت في هذه القضية وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية والتي قالت إن نادي روما الإيطالي يحاول استغلال هذا التأجيل بالتفاوض مع ولي العهد السعودي لإقناعه بشراء ناديهم بدلاً من نيوكاسل

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى قيام جيمس بالوتا المالك الحالي لروما، بالتعاقد مع إحدى الشركات لإيجاد مالك جديد لشراء النادي الإيطالي قبل بداية الموسم القادم. وتأتي محاولات فريق الذئاب رغم قيام فريق نيوكاسل بتوقيع كافة الأوراق اللازمة من أجل بيع النادي لصندوق الاستثمار السعودي منذ 5 أسابيع.

لكن هناك تقارير إيطالية أكدت أن بالوتا لديه نية أخرى من خلال الكلام مع السعوديين وبأنه لا يحاول الانقضاض على الصفقة ومنع بن سلمان من شراء نيوكاسل، حيث لا يؤمن بإمكانية حدوث ذلك من الأساس. ويعتبر الهدف الرئيسي من المفاوضات، هو وضع روما في صورة البديل المناسب، لو فشلت صفقة شراء نيوكاسل لأي سبب من الأسباب.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.