تفاصيل مثيرة للقلق حول تاريخ الضابط ديريك شوفين

صيحات | 29 أيار 2020 | 13:00

ظهرت تفاصيل مثيرة للقلق حول تاريخ حافل للضابط في الشرطة الأميركية ديريك شوفين تتعلق بحوادث استخدام القوة المفرطة في أعقاب وفاة جورج فلويد ليلة الاثنين الماضي.

وبحسب صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، فإن شرطي مينيابوليس الذي قتل جورج فلويد راكعًا على رقبته أثناء اعتقاله كاد أن يقتل رجلاً أسود آخر بسبب مكالمة عنف منزلي قبل 12 عامًا. وكتب هذا الرجل تعليقاً قال فيه: "الشرطي الذي ركع على جورج فلويد حاول قتلي أيضاً . ويشرح رجل من مينيابوليس كيف ضربه ديريك شوفين وأطلق النار عليه من مسافة قريبة بسبب مكالمة عنف منزلي في عام 2008".

 وكان مقطع الفيديو قد انتشر عالمياً على منصات التواصل الاجتماعي وظهر فيه شوفين يضغط بركبته على رقبة فلويد بينما صرخ المشتبه فيه وهو مكبل اليدين مرارًا وتكرارًا بأنه لا يستطيع التنفس مما أدى به الى الاختناق والموت في نهاية المطاف وتصدر وسم #georgefloyd قائمة المتداولات على صعيد العالم. 

وشهدت العديد من المناطق في أميركا وقفات تضامنية مع الضحية مطالبين بمحاسبة الشرطي القاتل. 




إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.